عاشوراء 2024

الخليج والعالم

عبد اللهيان من دمشق: أميركا مسؤولة عن الجريمة الإرهابية ضد القنصلية الإيرانية
08/04/2024

عبد اللهيان من دمشق: أميركا مسؤولة عن الجريمة الإرهابية ضد القنصلية الإيرانية

لفت وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان إلى أنَّ كيان الاحتلال الصهيوني يرتكب جرائم حرب في قطاع غزة بدعم من الولايات المتحدة، مؤكدًا أن الجريمة الإرهابية الأخيرة التي ارتكبها الكيان الصهيوني ضد القنصلية الإيرانية بدمشق كانت باستخدام مقاتلات وصواريخ أميركية.

وخلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره السوري فيصل المقداد، قال عبد اللهيان: "أجرينا مباحثات ومشاورات مهمة للغاية مع رئيس الجمهورية العربية السورية الصديقة والشقيقة السيد الرئيس بشار الأسد وتطرقنا إلى العلاقات الثنائية والمواضيع الإقليمية والدولية المهمة ولا سيما القضايا المتعلقة بفلسطين وجريمة الحرب الإرهابية التي ارتكبها الكيان الصهيوني ضد القنصلية الإيرانية في دمشق".

وتابع عبد اللهيان: "أقول من هنا من دمشق بصوت عال إن الولايات المتحدة مسؤولة عن هذه الجريمة الإرهابية ضد القنصلية الإيرانية ويجب أن تتحمل مسؤوليتها، كما أن الكيان الصهيوني سيعاقب على جريمته".

واعتبر أنَّ عدم إدانة أميركا ودولتين أوروبيتين للعدوان الصهيوني على القنصلية الإيرانية في دمشق "يدل على أن واشنطن منحت الضوء الأخضر لـ "إسرائيل" لارتكاب هذه الجريمة". مؤكدًا أن "أمن سورية هو من أمن المنطقة".

وأعلن عبد اللهيان أنَّ الجمهورية الإسلامية الإيرانية مستمرة بجهودها الحثيثة لوقف حرب الإبادة التي يشنها الكيان الصهيوني على قطاع غزة ولإيصال المساعدات الإنسانية إليه.

بدوره ندد الوزير المقداد بالجرائم الوحشية التي يرتكبها كيان الاحتلال الصهيوني، لافتًا إلى أن هذا الكيان "لم يتوقف لحظة عن ارتكاب جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية وما نراه الآن هو جرائم إبادة ولا يمكن للغرب والولايات المتحدة الاستمرار بتجاهل هذه الجرائم".

وشدَّد على أنَّ العدوان الصهيوني على القنصلية الإيرانية هو "انتهاك للقوانين الدولية ولجميع القيم التي قامت عليها البشرية".

وقال إن "الكيان الصهيوني الفاشي القائم على الحقد والكراهية لم يكتف بالجرائم التي يرتكبها يوميًا في قطاع غزة والضفة الغربية بل يواصل اعتداءاته على الأراضي السورية واللبنانية".

وإذ أشار إلى أنَّ ما يرتكبه الاحتلال الصهيوني في قطاع غزة هو إبادة جماعية، اعتبر أنَّ "الدعم الكامل من الولايات المتحدة هو المسؤول عن استمرار هذه الإبادة".

ووجه المقداد مرة أخرى "نداءً إلى الإنسانية – إذا بقي إنسانية وخاصة في الغرب والولايات المتحدة - بوقف هذه المجزرة الصهيونية في قطاع غزة".
 

فيصل المقداد

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية
مقالات مرتبطة