alahedmemoriz

الخليج والعالم

خديعة "التحالف الدولي ضد داعش".. وتضليل بأرقام الضحايا المدنيين

01/04/2022

خديعة "التحالف الدولي ضد داعش".. وتضليل بأرقام الضحايا المدنيين

توقّف موقع "ريسبونسابل ستاتيكرافت" عند كشف "التحالف الدولي ضد داعش" قبل أسابيع عن أول تقييم علني له حول الضحايا المدنيين منذ أكثر من ثمانية أشهر.

جاء ذلك في مقالة نشرت للكاتب "بن أرمبروستير" لفت فيها إلى أنَّ "التحالف الدولي" تحدث عن مقتل ١،٤٣٧ مدنيًا نتيجة العمليات العسكرية منذ عام ٢٠١٤، منبهًا إلى أنَّ هذا الرقم هو أقل بكثير من تقديرات المنظمات غير الحكومية.

كما أضاف أنَّ "التحالف الدولي" أعلن أنَّه قام بتحليل ٦٨ حالة حول وقوع ضحايا مدنيين ووجد أنَّ ١٠ حالات كانت موثوقة، بينما كانت ٥٣ حالة غير موثوقة و٥ حالات مكررة (وفق التحالف الدولي)، كذلك أشار إلى أنَّ التحالف تحدّث عن مقتل ١٨ مدنيًا وإصابة ١١ آخرين في الحالات العشرة التي اعتبرت أنها موثوقة.

هذا ونبّه الكاتب إلى أنَّ منظمة "ايروارس"، وهي منظمة غير حكومية متخصصة في موضوع الضحايا المدنيين في النزاعات المسلحة، تقول إنَّ الأرقام للحالات العشرة المذكورة هي على الأرجح أعلى بكثير وفق تقديراتها، إذ تتحدث عن مقتل ما بين ٤٥ و١٦٦ مدنيًا (للحالات العشرة).

كما أشار الكاتب إلى أنَّه وبينما اعترف "التحالف الدولي" بمقتل ١،٤٣٧ مدنيًا، إلّا أنَّ "ايروارس" تتحدث عن مقتل ما بين ٨،١٩٢ و١٣،٢٤٣ مدنيًا على أيدي قوات التحالف الدولي خلال الحرب على داعش، كذلك أضاف أن "ايروارس" وجدت أنّ هناك مغالطات في التفسير الذي قدمه "التحالف الدولي" بشأن الحالات التي اعتبرها ليست موثوقة (٥٣ حالة).

ونقل الكاتب عن المسؤولة "إميلي تريب" في "ايروارس" أنَّ الموضوع لا يزال يحتاج إلى تحسّن كبير في أداء البنتاغون (لجهة مقاربة الأخير لموضوع الكشف عن الضحايا المدنيين).

داعشالعالم

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة