منوعات

مسبار فضائي يرصد توهجا أخضر "مخيف" في المريخ

08/08/2020

مسبار فضائي يرصد توهجا أخضر "مخيف" في المريخ

رصد مسبار فضائي تابع لوكالة الفضاء الأميركية "ناسا" مشهدا غريبا لتوهج وصف بـ"المخيف" في الغلاف الجوي لكوكب المريخ باللون الأخضر.

وتظهر الصور التي التقطها مسبار الفضاء الأميركي "مالفن" ومضات غريبة من الأشعة فوق البنفسجية تحدث في داخل الغلاف الجوي لكوكب المريخ.

وأشار موقع "space" المتخصص بعلوم الفضاء إلى أن هذه المشاهد تعود لنبضة غريبة "مخيفة" من "التوهج الليلي" المرتبط بدوران الغلاف الجوي لكوكب المريخ.

ويقوم مسبار "مالفن" التابع لوكالة الفضاء الأميركية "ناسا" بدراسة الغلاف الجوي لكوكب المريخ والتطورات والتقلبات التي تحدث في داخله.

وكشف المسبار الذي أطلق في عام 2013 عن مشاهد غريبة "غير متوقعه" سجلت لأول مرة للغلاف الجوي الأخضر لكوكب المريخ.

ورصدت الصور نبضات في الغلاف الجوي للمريخ تحدث "بالضبط ثلاث مرات كل ليلة خلال فصلي الربيع والخريف على الكوكب".

وأظهرت الملاحظات الجديدة أيضا موجات حلزونية فوق المناطق القطبية الشتوية للكوكب، بحسب مشاهد مصورة أرسلها المسبار الفضائي.

ويحدث هذا التوهج اللامع في كوكب المريخ عندما تحمل الرياح الغازات إلى مناطق أكثر كثافة في الغلاف الجوي، فتعمل هذه الحركة على تسريع التفاعل الذي ينتج عنه أكسيد النيتريك المسؤول عن التوهج، والذي يظهر فقط على شكل ضوء فوق بنفسجي.

وقال الباحث والعالم زاك ميلبي: إن هذا التوهج فوق البنفسجي "يكون ساطعا مثل الأضواء الشمالية للأرض، لكن لسوء الحظ، فإن تكوين الغلاف الجوي للمريخ يعني أن هذه البقع المضيئة لا تبعث أي ضوء بأطوال موجية مرئية تسمح لرواد الفضاء في المريخ مستقبلا برؤيتها".

مسبار فضائي يرصد توهجا أخضر "مخيف" في المريخ

المريخ

إقرأ المزيد في: منوعات