بيروت

فلسطين

نائب أمين سر المجلس الثوري لحركة "فتح" للعهد: التطبيع مع العدو طعنة في ظهر شعبنا

29/01/2020

نائب أمين سر المجلس الثوري لحركة "فتح" للعهد: التطبيع مع العدو طعنة في ظهر شعبنا

اعتبر نائب أمين سر المجلس الثوري لحركة "فتح" فايز أبو عيطة أي تطبيع مع العدو الصهيوني في هذه المرحلة تحديداً هو طعنة في ظهر الشعب الفلسطيني.

أبو عيطة وفي حديثه لموقع "العهد" أشار إلى "أنه على جميع الدول العربية الإلتزام بمبادرة السلام العربية التي تمنع وتحظر التطبيع مع الاحتلال، طالما لم تقم دولة فلسطينية على حدود الرابع من حزيران وعاصمتها القدس الشريف". مشدداً على "أن "صفقة القرن" مؤامرة كبيرة على الشعب الفلسطيني ومشروع تصفية لا يمكن أن نقبله وسنعمل بكل جهدنا من أجل افشالها".

وأضاف "هناك وحدة فلسطينية في مواجهة هذه الصفقة لأن الجميع يشعر بخطورتها على المشروع الوطني ومستقبل القضية الوطنية الفلسطينية"، وأن شعبنا الفلسطيني بكل فصائله موحد اليوم في خندق المواجهة ضد الولايات المتحدة الامريكية التي انحازت بالمطلق لصالح الاحتلال".

وتابع أبو عيطة أن "شعبنا الفلسطيني سيواجه هذه المؤامرة بكل ما يملك من إمكانيات وخيارات متاحة وكما أفشل مشاريع سابقة للتسوية وتصفية القضية فانه قادر على افشال هذا المشروع".

وفي ختام حديثه لـ"العهد" طالب أبو عيطة "جميع الدول العربية أن تلتف خلف الموقف الفلسطيني وتعلن عن رفضها المطلق  للصفقة".

حركة التحرر الوطني الفلسطيني ـ فتحصفقة القرن

إقرأ المزيد في: فلسطين

التغطية الإخبارية
مقالات مرتبطة