الخليج والعالم

بعد انتخاب رئيس مؤيد للاستقلال.. الصين: تايوان لم تكن يومًا بلدًا ولن تكون
14/01/2024

بعد انتخاب رئيس مؤيد للاستقلال.. الصين: تايوان لم تكن يومًا بلدًا ولن تكون

أكّد وزير الخارجية الصيني وانغ يي، الأحد 14 كانون الثاني 2024، أنّ تايوان التي تتمتع بحكم ذاتي "لم تكن يومًا بلدًا ولن تكون"، محذّرًا من أيّ خطوات نحو استقلالها، وذلك غداة انتخابات رئاسية انتهت بفوز لاي تشينغ تي المؤيّد للاستقلال.

وقال وانغ، خلال مؤتمر صحفي أثناء زيارة رسمية إلى القاهرة: "تايوان لم تكن يومًا بلدًا. لم تكن كذلك في الماضي، وبالتأكيد لن تكون كذلك في المستقبل".

وحذّر من أنّه "في حال فكّر أحد في جزيرة تايوان بالمضي نحو الاستقلال، سيكون ذلك محاولة لتقسيم الصين، وسيتم بالتأكيد معاقبتهم بشكل قاسٍ من قبل التاريخ والقانون"، مؤكدًّا أنّ أيّ محاولة لذلك ستبلغ "طريقًا مسدودًا".

وتعتبر الصين جزيرة تايوان جزء لا يتجزأ من أراضيها، وتؤكد استعدادها لحل مسألة توحيد تايوان "سلميًا"، مع احتفاظها بحق "استخدام القوة" واتخاذ جميع الإجراءات اللازمة، ويشكّل هذا الملف مصدر توتر في العلاقات الصينية الأميركية.

وأعلنت الصين، في وقت سابق، رفضها لتهنئة اليابان وأميركا للرئيس التايواني الجديد.

ووصفت وزارة الخارجية الصينية، بيانًا من وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن هنأ فيه لاي وقال إن واشنطن تتطلع إلى مزيد في علاقاتها غير الرسمية مع تايوان، بأنّه "يبعث برسالة خاطئة خطرة لقوى تايوان الانفصالية الداعية للاستقلال".
 

تايوان

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

خبر عاجل