intifada

الخليج والعالم

رئيس الدوما: العقوبات ضد روسيا ارتدت على الغرب

17/08/2022

رئيس الدوما: العقوبات ضد روسيا ارتدت على الغرب

أكَّد رئيس مجلس الدوما الروسي (البرلمان) فياتشيسلاف فولودين، أنَّ العقوبات التي فرضتها الدول الغربية ضد روسيا على خلفية العملية العسكرية في أوكرانيا، ارتدت على الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي.  

وقال فولودين: "تبين أنَّ العقوبات الغربية ضد روسيا لم تكن فعالة.  لم تتسبب في الضرر الذي توقعته واشنطن وبروكسل للاقتصاد الروسي. بل على العكس ارتدَّت هذه العقوبات على من وضعها، وأصابت بشكل مؤلم اقتصاد الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي".

وشدَّد رئيس مجلس الدوما على أنَّه من المستحيل استمرار تطور الاقتصاد العالمي، بدون روسيا وبمعزل عنها.

وتابع القول: "يقوم الاقتصاديون الأجانب بمراجعة تقديراتهم للناتج المحلي الإجمالي لروسيا لهذا العام. في رأيهم، سيكون الهبوط أقل بمقدار الثلثين تقريبًا مما كان متوقعًا في السابق".

وأشار فولودين إلى أنَّه بعد الحزم الثلاث الأولى من العقوبات المناهضة لروسيا، توقع الخبراء انخفاضًا في الناتج المحلي الإجمالي لروسيا بنسبة 12.4٪، لكن هذه التوقعات تقف حاليًا عند مستوى 4.7٪.

ولفت إلى أنَّه "في الوقت نفسه، الوضع المتعلق بالولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي عكس ذلك تمامًا، موضحًا أن المحللين الاقتصاديين زادوا من سلبية توقعاتهم، مسجلين انخفاضًا في الناتج المحلي الإجمالي على مدى ربعين متتالين من العام".

وكان وزير الخارجية الليتواني، غابرييليوس لاندسبرغيس، أكد "تراجع شهية" الدول الأوروبية في ما يخص توسيع العقوبات ضد روسيا.

وقال لاندسبرغيس، تعليقًا على إمكانية فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات جديدة على روسيا: "أعتقد أن الشهية في ما يخص العقوبات الإضافية تراجعت. والكثير من البلدان الأوروبية تنظر بقلق إلى الشتاء القادم، حيث يدور الحديث عن أسعار الغاز وموارد الطاقة".

وأضاف: "ولكنني أعتقد أن كل شيء لن يكون سيئًا، كما يتوقعون. وآمل في أننا سنتمكن من العودة إلى زيادة الضغط على روسيا، عندما سنرى أن أوروبا قادرة على التعامل مع الوضع في مجال موارد الطاقة".

روسياالاتحاد الاوروبيأوكرانيا

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة

خبر عاجل