intifada

الخليج والعالم

لقاء بين شرف الدين ومخلوف في دمشق: الأبواب مشرعة لعودة كل النازحين

15/08/2022

لقاء بين شرف الدين ومخلوف في دمشق: الأبواب مشرعة لعودة كل النازحين

عقد وزير المهجرين في حكومة تصريف الأعمال عصام شرف الدين لقاءً مع وزير الإدارة المحلية والبيئة السوري حسين مخلوف في دمشق، حيث جرى بحث سبل عودة النازحين والتعاون بين الطرفين لتسهيل الاجراءات بشأن ذلك.

وقد أكد الوزير شرف الدين أن "مسألة عودة النازحين تتأثر بالضغوط الخارجية، خصوصا أن مفوضية اللاجئين تدعي أن الأمن لم يستتب بعد في سوريا، إلا أننا في المقابل نرى أن 80 % من أراضي سوريا تسيطر عليها الدولة وتحوي مراكز إيواء آمنة تؤمن عودة أهالي المناطق بشكل آمن".

وأشار شرف الدين في مؤتمر صحافي مشترك مع الوزير مخلوف، إلى أن "الجانبين السوري واللبناني يمدان أيديهما للتعاون مع مفوضية اللاجئين وكل الهيئات الأممية في سبيل إعادة النازحين"، مؤكدا أننا "لمسنا لدى الدولة السورية أجواء إيجابية، وسيكون لنا زيارات مكوكية لاتمام الدراسات الاحصائية اللازمة تحضيرا لإعادة أكثر من 30 ألف نازح إلى وطنهم".

بدوره، شدد مخلوف على أن "أبواب سوريا مشرعة أمام كل السوريين، دون تحديد رقم معين، للعودة"، لافتا إلى أن "مراسيم العفو التي أصدرها الرئيس بشار الأسد تطال كل السوريين، بالإضافة إلى التسهيلات والاجراءات المبسطة على الحدود والخدمات التي ستُقدم للعائدين من نقل وإغاثة ومساعدات إنسانية وطبابة وتعليم".

وذكر أن الدولة السورية أولويتها تهيئة الظروف وإعادة تأهيل البنى التحتية من أجل تأمين عودة كريمة للنازحين"، مطالبا المنظمات الأممية بأن تكون طرفًا فاعلًا في عودة النازحين، وقال: "نحتاج إلى موقف ودور واضح في هذا المجال".

وأكد مخلوف أن الدولة "حريصة على تأمين عودة طوعية وآمنة لكل السوريين"، لافتا إلى أن "العوائق وإن وجدت سنبقى مصرين على العودة".

سوريا

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة

خبر عاجل