باقون

الخليج والعالم

كازاخستان: أضرار مادية بالملايين وقوّات حفظ السلام تُكمل انسحابها

17/01/2022

كازاخستان: أضرار مادية بالملايين وقوّات حفظ السلام تُكمل انسحابها

أشار نائب عمدة مدينة ألما آتا إلياس أوسيروف خلال اجتماع لجنة إعادة النشاط للمدينة إلى أنَّه وفقًا للتّقديرات الأوّلية بلغ حجم الأضرار النّاجمة عن أعمال الشّغب والهجمات الإرهابية في هذه المدينة حوالي 260 مليون دولار.

وأكّد نائب عمدة المدينة التي تعدّ الأكبر في كازاخستان أنَّ الرقم المذكور يتضمّن حوالي 155 مليون دولار، تكبّدها الشركات والمؤسّسات التّجارية.

وأضاف: "المعطيات الأولية المتوفّرة تُفيد أنَّ إجمالي الأضرار بلغ حوالي 112.6 مليار تنغي، منها 67 مليار تنغي خسائر الشركات والمؤسّسات التجارية بالإضافة إلى الخسائر التي خلّفتها أعمال شغب أثناء مهاجمة المسلّحين للمباني الإدارية ومراكز الشرطة والبنوك والمتاجر، والتي أسفرت عن مقتل 225 شخصًا بينهم 19 من عناصر الأمن والشرطة".

يُذكر أنَّ  كازاخستان شهدت مؤخرًا اضطرابات واسعة، ومع تزايد أعمال الشغب طلب الرئيس الكازاخستاني قاسم جومارت توكايف إسنادًا من قوات حفظ السلام التابعة لمنظّمة معاهدة الأمن الجماعي.

وتقترب مهمّة قوات حفظ السلام التابعة لمنظّمة معاهدة الأمن الجماعي في كازاخستان من نهايتها، بعد أن بدأت الخميس الماضي بمغادرة البلاد في عملية من المقرّر أن تنتهي خلال 10 أيام من تاريخ انطلاقها، وذلك بعد تسليم المرافق المهمة الخاضعة حاليًا لسيطرة قوات حفظ السلام إلى السلطات الكازاخستانية.

بدوره، أشار الأمين العام للمنظّمة ستانيسلاف زاس إلى أنَّه "لا ينبغي انتظار اندلاع موجة جديدة من الاضطرابات في كازاخستان بعد أن جرى السيطرة على الأوضاع، وقطع شوط طويل من العمل لتوضيح الصورة كاملة، وكشف المتورّطين في الأحداث".

وفي بيان لها، قالت وزارة الدّفاع الروسية: "جميع طائرات النّقل العسكري الـ 14 نفّذت رحلاتها المقرّرة في 17 كانون الثاني/يناير، وعادت من كازاخستان إلى مقاطعة موسكو مع قوات حفظ السلام الروسية".

وأضافت: "وفقًا للخطة المقرّرة اليوم وصلت جميع طائرات النقل العسكري الروسية من طراز إيل-76، وعددها 14 طائرة، حاملة على متنها القوّة الروسية من قوات حفظ السلام الجماعية التابعة لمنظّمة معاهدة الأمن الجماعي، إلى مطار تشكالوفسكي قرب موسكو قادمة من كازاخستان".

وذكر البيان أنَّ عناصر القوات المحمولة جوًا يقومون في مطار تشكالوفسكي بتفريغ الطائرات من الأسلحة والمعدّات العسكرية، ليتوجهوا بعد ذلك إلى نقطة التّمركز الدائمة.

وأكّدت وزارة الدّفاع أنّ طائرات من طراز "إيل-"76، ستقوم اليوم كذلك بنقل أفراد ومعدّات وحدات المظليين الروس، التي أكملت مهامها ضمن قوات حفظ السلام الجماعية، إلى مطار فوستوشني في مقاطعة أوليانوفسك.

وبيَّنت الدّفاع الروسية أنَّه سيجري إنجاز عملية عودة جميع قوات حفظ السلام، من كازاخستان إلى نقاط انتشارهم الدائمة بحلول 19 كانون الثاني/يناير الحالي.

وحدة الدفاع الجويكازاخستان

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم