فلسطين

الاحتلال يقتحم منازل الفلسطينيين جنوب نابلس والمستوطنون يواصلون اعتداءاتهم

24/12/2020

الاحتلال يقتحم منازل الفلسطينيين جنوب نابلس والمستوطنون يواصلون اعتداءاتهم

اعتدى مستوطنون صهاينة بحماية جيش الاحتلال أمس الأربعاء على مواطنين فلسطينيين وممتلكاتهم، وهاجموا مركباتهم بالحجارة قرب بلدة اللبن الشرقية جنوب نابلس.

وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة غسان دغلس، إن مستوطني مستوطنة "معالي ليڤونة" هاجموا مركبات المواطنين بالحجارة في منطقة واد علي القريبة من قرية اللبن الشرقية، مضيفًا أن "بعض المركبات تعرضت لأضرار مادية، نتيجة استهدافها من قبل المستوطنين".

كما هاجم مستوطنون مساء أمس منازل المواطنين في الحي الشرقي لجالود جنوب نابلس، وقاموا بتكسير سيارتين، وحاولوا اقتحام عدة منازل.

وفي هذا السياق، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر أمس 7 مواطنين من الضفة، فيما جرى الاعتداء على المواطنين، ومداهمة منازلهم وتخريب ممتلكاتهم، من بينها منزل الشهيد محمود كميل في بلدة قباطية جنوب جنين.

وقال رئيس بلدية سبسطية محمد عازم إن "قوات كبيرة من جيش الاحتلال، اقتحمت البلدة وأغلقت الموقع الأثري أمام المواطنين، تمهيدا لاقتحامه من قبل مجموعات المستوطنين"، وذكر أن المستوطنين يطلقون دعوات لاقتحام الموقع بشكل أسبوعي، بحماية جيش الاحتلال، في سياق السعي من أجل الاستيلاء عليه.

وشرعت جرافات المستوطنين اليوم الخميس بتجريف مساحات من أراضي بلدة عورتا في منطقتي الخربة وخلة مونس جنوب نابلس.
 

فلسطين المحتلةالقدس المحتلةجيش الاحتلال الاسرائيلي

إقرأ المزيد في: فلسطين

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة

خبر عاجل