فلسطين

وسط المواجهات.. الاحتلال يقتحم مخيم بلاطة وعددًا من مدن الضفة الغربية
22/04/2024

وسط المواجهات.. الاحتلال يقتحم مخيم بلاطة وعددًا من مدن الضفة الغربية

اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الاثنين، مخيم بلاطة شرق مدينة نابلس، وسط تصدّي المقاومين.

وفي التفاصيل؛ اقتحمت قوة كبيرة من جيش الاحتلال معزّزة بعدد من الدوريات والآليات المصفحة والجرافات العسكرية مخيم بلاطة، وسط إطلاق كثيف للرصاص وسماع دوّي انفجارات. هذا بينما انتشرت هذه القوات، بشكل مكثّف، في شارع السوق في المخيم، وفي حارات: الطيراوية، البيزو شرايعه، حسام خضر، أبو عرب، إلى جانب حارة الحشاشين، حيث سُمعت أصوات اشتباكات وانفجارات وإطلاق نار كثيف.

في هذه المواجهات مع المقاومين؛ اعترف الاحتلال بإصابة جندي. كما أفادت مصادر ميدانية في الضفة الغربية المحتلة عن وقوع اشتباكات بين مقاومين وقوات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة طوباس.

كذلك، اقتحمت قوات أخرى، فجر اليوم الاثنين، بلدة بيت أمر شمال الخليل وسط اندلاع مواجهات معها خلال اقتحامها العديد من أحياء البلدة، حيث نفذت عمليات مداهمة وتفتيش واسعة طالت منازل ومصالح تجارية وتوقيف مواطنين والاعتداء عليهم، ما أدى إلى اندلاع مواجهات مع مجموعات من الشبان أطلقت خلالها قوات الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الغاز والقنابل الصوتية، الأمر الذي أدى إلى وقوع إصابات بالاختناق في صفوف الأهالي.

كما اقتحمت قوات الاحتلال منزل المواطن خالد أبو ماريا، واعتدت بالضرب على أفراد العائلة، وألحقت أضرارًا بمحتويات المنزل خلال عملية التفتيش.

أما في مدينة الخليل، فقد اعتقلت مواطنين بعد اقتحامها المدينة. وقالت مصادر محلية: "إنّ قوات الاحتلال اقتحمت "جبل جوهر" في المنطقة الجنوبية من المدينة، واعتقلت المواطنين عبد الكريم العجلوني وإيهاب برقان، بعد مداهمة منزليهما وتفتيشهما".

وكان قد أصيب شاب برصاص قوات الاحتلال، الليلة الماضية، في مخيم شعفاط شمال شرق القدس المحتلة. وأفادت مصادر محلية عن اندلاع مواجهات بين الشبان وهذه القوات عند حاجز المخيم، ما أسفر عن إصابة شاب بقدمه، فنُقل إلى أحد المراكز الطبية لتلقي العلاج.

وسط المواجهات.. الاحتلال يقتحم مخيم بلاطة وعددًا من مدن الضفة الغربية

المستوطنون يحرقون أملاكًا لفلسطينيين في شرق رام الله

من جانب آخر؛ أصيب عدد من الفلسطينيين، مساء أمس الأحد، خلال هجوم شنّه مستوطنون، بحماية قوات الاحتلال، على قرية برقا في شرق مدينة رام الله. فقد أفادت مصادر محلية أنّ: "مجموعة من المستوطنين هاجمت قرية برقة من الجهتين الشمالية والغربية، ترافقهم قوات الاحتلال، وسط إطلاق النار باتجاه المنازل، وأحرقوا بركسًا للأغنام يعود للمواطن نظام علي معطان بعد ذبح عدد من رؤوس الماشية".

وأوضحت المصادر أن: "المستوطنين حاصروا الأهالي الذين توافدوا لإخماد النيران في بركس الأغنام، وأصابوا عددًا منهم، ولم تتمكّن سيارات الإسعاف من الوصول إليهم". كما حاولوا اقتحام منزل في الجهة الشمالية، ومنازل أخرى في الجهة الغربية من القرية، فتصدّى أهالي البلدة للمستوطنين، ودارت مواجهات بينهم، تمكّن خلالها الأهالي من إحراق مركبة للمعتدين. كما اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال في عدد من البلدات في الضفة الغربية.

وسط المواجهات.. الاحتلال يقتحم مخيم بلاطة وعددًا من مدن الضفة الغربية

وأفادت مصادر محلية أن: "قوات الاحتلال اقتحمت بلدتي عنبتا وكفر اللبد في شرق طولكرم، عبر حاجز عناب العسكري، وانتشرت في شوارعهما، واندلعت مواجهات بينها وبين الشبان، أطلق خلالها الجنود الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيّل للدموع".

كما اقتحمت قوات الاحتلال بلدة خربثا المصباح في غرب رام الله. وذكرت مصادر محلية أنّ هذه القوات  اقتحمت قرية حرملة جنوب شرق بيت لحم، وحاصرت مسجد القرية ومنعت المصلّين من الخروج منه؛ في حين اندلعت مواجهات أطلق خلالها الجنود الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيّل للدموع.

إقرأ المزيد في: فلسطين