فلسطين

استشهاد طفل فلسطيني برصاص الإحتلال في رام الله

04/12/2020

استشهاد طفل فلسطيني برصاص الإحتلال في رام الله

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد طفل فلسطيني عمره 14 عاماً متأثّراً بإصابته في بطنه برصاص حي أطلقَه جنود الإحتلال الصهيوني على شبّان في قرية المغير شمال شرقي رام الله.

وأشار بيان الوزارة الفلسطينية إلى أنّ "الطفل علي أيمن نصر أبو عليا (14 عاماً) توفي في المستشفى متأثّراً بإصابته برصاص حي أطلقه جنود الإحتلال".

ونقلت وسائل إعلام فلسطينيّة عن رئيس مجلس المغير أمين أبو عليا، قوله أنّ "قوّات الإحتلال قمعت مسيرة انطلقت من وسط القرية باتجاه منطقة رأس التّين التّابعة لأراضي قرية كفر مالك شرقاً، تنديداً بنية الإحتلال إقامة بؤرة استيطانيّة جديدة، ما أدّى لإصابة العشرات بحالات اختناق بالغاز المُسيّل للدموع".

وأضاف "شرطة الإحتلال أطلقت الرصاص الحي على مسيرة عند المدخل الشرقي لقرية المغير"، مؤكّداً أنّ الإحتلال "أطلق قنابل الغاز المسيّل للدموع، ما أدّى لإصابة طفل بالرصاص الحي في بطنه، نقل على إثرها إلى مجمع فلسطين الطبي بمدينة رام الله، حيث وصفت إصابته بالحرجة، ليُعلن بعدها عن وفاته".

وتابع أبو عليا "لقي 4 شبّان إصابات مختلفة الخطورة بعد قمع الإحتلال لمسيرة جرّاء إطلاق الرّصاص المَعدني المغلّف بالمطّاط عليهم".

فلسطين المحتلةجيش الاحتلال الاسرائيليرام الله

إقرأ المزيد في: فلسطين

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة