عين على العدو

"يديعوت": قطر ستستمرّ بدفع منحتها الى غزة طوال عام 2021‎

22/10/2020

"يديعوت": قطر ستستمرّ بدفع منحتها الى غزة طوال عام 2021‎

أفاد موقع "يديعوت أحرونوت" أن قطر قرّرت بعد تردد كبير الاستمرار بدفع منحتها القطرية الشهرية الى قطاع غزة على مدار عام 2021.

وذكر الموقع أن القرار اتخذ بعد اتصالات مكثفة جرت بين العدو وجهات دولية وحماس، أجري جزء منها في الدوحة وجزء آخر في فلسطين المحتلة، وهي تشكل جزءًا من خطة تهدئة وتأتي للتوصل الى هدوء تكتيكي نسبي بين كيان الاحتلال و"حماس" على مدار عام على الأقلّ.

وأضاف الموقع أنه خلال المحادثات سجلت خلافات شديدة بين قطر وحماس حول توزيع هذه الاموال، وذلك على خلفية أن قطر تريد أن يجري استغلال جزء من الميزانية في مشاريع بنية تحتية مهمة، أحدها هو إقامة انبوب غاز يربط محطة توليد الكهرباء في غزة، بحيث سيتم تشغيلها اعتمادًا على  الغاز، فيما يدور الحديث عن مشروع مكلف جدًا وهو حاليًا في مرحلة التخطيط.

وسيعتمد هذا المشروع على غاز ستقوم قطر بشرائه من شركة "نوبل أنرجي" الامريكية التي تشغل المنصة الاسرائيلية "لفياتان".

ووفق "يديعوت"، إقامة مثل هذا المشروع  ممكن أن تستمرّ عامين أو ثلاثة وهي مرتبطة أيضًا بموافقة المستوى السياسي لدى الاحتلال.

ويدّعي الموقع أن مصادر في قيادة حماس تفضّل زيادة المنحة التي توزع الى العائلات المحتاجة بدل مشروع البنية التحتية، ولا زالت قضية كيفية استغلال المنحة وتوزيعها قيد المفاوضات بين "حماس" وقطر.

ولفت الموقع إلى أنه على الرغم من رغبة قطر بالتوصّل الى تهدئة بين كيان الاحتلال و"حماس" عن طريق استمرار آلية المنحة، هناك لاعب إضافي قد يؤدي إلى إيقاف التفاهمات والهدوء، مشيرًا إلى حركة الجهاد الإسلامي إذ أن نشطاءها وقيادتها ليسوا تحت سيطرة الدوحة.

الكيان الصهيونيغزةقطر

إقرأ المزيد في: عين على العدو

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة