زمن النصر

العالم

مصر: "سرت" خط أحمر .. وتركيا "تشترط" لوقف إطلاق النار  

20/06/2020

مصر: "سرت" خط أحمر .. وتركيا "تشترط" لوقف إطلاق النار  

أعلن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إن "أي تدخل مصري مباشر في ليبيا بات شرعيًا"، مؤكدًا أن "جاهزية القوات المصرية للقتال صارت أمرًا ضروريًا"، في حين اشترطت تركيا انسحاب قوات الجيش الليبي من مدينة سرت للتوصل لوقف إطلاق النار في ليبيا.

وتحدث السيسي أثناء تفقده عناصر المنطقة الغربية العسكرية المحاذية للحدود الليبية، بحضور القائد العام للقوات المسلحة ورئيس أركان القوات المسلحة وقادة الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة.

وقال إن "أي تدخل مباشر في ليبيا سيهدف لتأمين الحدود ووقف إطلاق النار. مصر لم تكن يومًا من دعاة العدوان لكنها كانت تعمل على تأمين حدودها ومجالها الحيوي".

وأشار الرئيس المصري إلى أن مصر "تسعى لوضع حد للتدخلات الأجنبية في ليبيا"، موضحًا أن هذه التدخلات "تغذي بؤر الإرهاب هناك".

وشدد السيسي على أن "مصر حريصة على التوصل إلى تسوية شاملة في ليبيا"، وأضاف إن "سرت والجفرة خط أحمر"، مؤكدًا أن "ليبيا لن يدافع عنها إلاّ أهلها، وسنساعدهم في ذلك".

ودعا إلى الحفاظ على الوضع القائم حاليًا في ليبيا دون تغييره، والبدء فورًا في مفاوضات سياسية لإنهاء الأزمة.

تركيا "تشترط" لوقف إطلاق النار في ليبيا

هذا، وكانت وضعت تركيا، السبت، شرطًا من أجل التوصل إلى توقف دائم لإطلاق النار في ليبيا، حسبما أكد المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالين.

وقال كالين في مقابلة مع "فرانس برس"، إنّ التوصل لوقف إطلاق النار في ليبيا يتطلّب انسحاب قوات الجيش الليبي من مدينة سرت الإستراتيجية.

وتحمل سرت أهمية إستراتيجية كبرى، إذ تعد بوابة منطقة الهلال النفطي الغنية بمصادر الطاقة.

مصرليبيا

إقرأ المزيد في: العالم

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة