لبنان

قيادتا حزب الله وأمل في البقاع: لتشكيل حكومة تتبنّى المطالب المشروعة

14/11/2019

قيادتا حزب الله وأمل في البقاع: لتشكيل حكومة تتبنّى المطالب المشروعة

أكدت قيادتا حزب الله وحركة أمل في البقاع تأييدهما التام لكل المطالب المشروعة والمحقة التي أعلنها ونادى بها اللبنانيون، وشددتا على ضرورة الإسراع بتشكيل حكومة قادرة على تبنّي هذه المطالب وإقرارها كبرنامج عمل لها لتحقيقها وتجسيدها واقعا يطور الحياة السياسية والعامة في لبنان.

وعقب لقاء دوري بين الجانبين في مكتب حزب الله في بعلبك، أشارت القيادتان الى وجوب مواجهة كل فساد وهدر والعمل الجاد لاستعادة الأموال المنهوبة وضرورة أن يأخذ القضاء دوره الفاعل والطبيعي في هذا الجانب.

ودعت القيادتان الى إيلاء المناطق المحرومة الأولوية في الإنماء لتحقيق ما نادى به اتفاق الطائف من إنماء متوازن وشامل، فضلًا عن ضرورة إقرار العفو العام لمعالجة الكثير من المشاكل الاجتماعية القائمة، ولفتح باب الحياة الكريمة للكثيرين ممن تخلت الدولة عن واجباتها تجاههم، وممن وضعتهم بعض ظروف الحياة أمام مشاكل قضائية.

وطالبت القيادتان بالإسراع بإقرار مشروع قانون البناء لتيسير أمور عموم اللبنانيين، ووجوب إيلاء القطاعين الزراعي والصناعي كل الاهتمام اللازم لأنهما ضرورة النهوض الاقتصادي لمنطقة البقاع ولبنان، وحثّت وزارة الاقتصاد على تأدية دورها الطبيعي في ضبط الأسعار ومواجهة كل تفلت فيها.

وختاما، وجّهت القيادتان أسمى التبريكات للإخوة في حركة الجهاد الاسلامي وعموم الشعب الفلسطيني بشهادة القائد الجهادي بهاء أبو العطا، واعتبرتا أن خيار المقاومة خيار وحيد أمام كل الغطرسة والاعتداءات الإسرائيلية التي تستهدف الأرض والعرض والإنسان.

لبنانحزب اللهحركة امل

إقرأ المزيد في: لبنان

التغطية الإخبارية
مقالات مرتبطة