العالم

احباط تسلل لإرهابيين بريف حماه الشمالي والعثور على مخلفات أسلحة وذخائر بريف حمص

06/01/2019

احباط تسلل لإرهابيين بريف حماه الشمالي والعثور على مخلفات أسلحة وذخائر بريف حمص

تصدى الجيش السوري لمحاولات تسلل مجموعات إرهابية إلى قرى آمنة ونقاط عسكرية بريف حماه الشمالي، وذلك في خرق جديد لاتفاق المنطقة منزوعة السلاح في إدلب.

وأفادت وكالة "سانا" بأن قوات الجيش السوري المتمركزة في محيط قرية شليوط بريف محردة الشمالي في ريف حماه الشمالي الغربي، وجهت ضربات مركزة باتجاه مجموعة إرهابية تابعة لما يسمى "جيش العزة" حاولت التسلل من قرية الزكاة باتجاه القرى الآمنة والقطعات العسكرية العاملة على حمايتها، ما أدى إلى إفشال محاولة التسلل وتحقيق إصابات مؤكدة في صفوف المجموعة الإرهابية وفرار من تبقى من أفرادها وتدمير أسلحة وذخيرة كانت بحوزتهم.

 

أسلحة وذخائر بينها صواريخ حرارية من مخلفات المسلحين في تلدو وتلبيسة بريف حمص

إلى ذلك، عثرت الجهات المختصة، خلال مواصلتها أعمال تأمين المناطق التي حررها الجيش السوري من الإرهاب، على كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر بينها صواريخ حرارية من مخلفات المسلحين في بلدتي تلدو وتلبيسة بريف حمص الشمالي.

وذكرت وكالة "سانا" أن الجهات المختصة بالتعاون مع الأهالي عثرت خلال استكمال أعمال تطهير قرى وبلدات ريف حمص الشمالي بعد إخراج المسلحين منها وإعلانها خالية من الإرهاب، على كمية كبيرة من الأسلحة والذخيرة من مخلفات المسلحين في تلبيسة وتلدو، تتضمن مدافع جهنم وعبوات ناسفة وصواريخ حرارية ورشاش (23) ومسدسات حربية وقناصات وذخيرة متنوعة.

إقرأ المزيد في: العالم