ترامب يخسر قاعدته الأساسية من المتقاعدين في ولاية فلوريدا

ترامب يخسر قاعدته الأساسية من المتقاعدين في ولاية فلوريدا

15/08/2020 | 21:37

نشرت وكالة الأنباء الفرنسية تقريرا تحدثت فيه عن خسارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قاعدته الشعبية الأساسية من المتقاعدين في ولاية فلوريدا.

وأجرت الوكالة الفرنسية لقاءات مع العديد من الأشخاص الذي عبروا عن خيبة أملهم في الرئيس ترامب، حيث قال جيم فار (77 عاما) ومقيم في ولاية فلوريدا ويعتبر نفسه جمهوريا وفيا لمبادئه، إن فكرة التصويت لمرشح ديمقراطي لا تروق له، لكن فكرة إعادة انتخاب الرئيس دونالد ترامب تزعجه أكثر.

ويعتبر جيم فار الإجهاض مماثلا لـ"قتل الأطفال" ويؤمن بما يسميه "الرأسمالية الرؤوفة"، حيث صرح بأن الحزب الجمهوري لم يخسر مؤيدا، بل الرئيس.

وأوضح فار الذي يشعر بخيبة أمل بسبب الرجل الذي صوت له في العام 2016 "يبدو أنه لا يهتم بالحقيقة.. الحقيقة مهمة جدا بالنسبة إلي.. إنه لا يتحقق من الحقائق".

ويرى فار أن ترامب أناني وكبرياؤه يعميه لدرجة تمنعه من الاستماع إلى المستشارين إضافة إلى طريقة تعامله الفظيعة مع جائحة "كوفيد-19".

وأفاد الرجل السبعيني بأن هذه القضايا تعني أنه سيفعل على الأرجح ما لم يكن ممكنا تصوره وهو التصويت للديمقراطي جو بايدن في نوفمبر، قائلا: "يبدو أنه شخص مقبول".

وفار ليس وحيدا، فهناك دلائل على أن مزيدا من المتقاعدين في هذه الولاية التي يعد الفوز بها أمرا أساسيا والذين صوتوا لترامب في العام 2016، يفكرون في عدم التصويت له في الانتخابات المقبلة.

وتظهر استطلاعات الرأي أن المرشح الديمقراطي جو بايدن يتفوق بشكل طفيف على ترامب بين صفوف الناخبين الأكبر سنا، لكن هذا التقدم قد يكون هشا إذ يبلغ ثلاث نقاط فقط في استطلاع "كوينيبياك" الذي صدر في 23 يوليو.

المصدر:وكالة الصحافة الفرنسية