حركة الامة: التطبيع الإماراتي مع العدو خيانة وتخل عن المقدسات

حركة الامة: التطبيع الإماراتي مع العدو خيانة وتخل عن المقدسات

14/08/2020 | 16:57

رأى ألامين العام ل"حركة الأمة" الشيخ عبد الله جبري، أن "إقدام أبو ظبي على التطبيع مع العدو، وتبادل التمثيل الدبلوماسي الكامل معه، اعتراف صريح وواضح لا لبس فيه بأن دولة عربية أشهرت استسلامها وتخلت عن قضية فلسطين وشعبها، وعن أولى القبلتين وثالث الحرمين".

وأشار الى أن "هذا التطور الخليجي في العلاقة مع العدو، سيرسخ القناعة بأن الدفاع عن المسجد الأقصى لن يكون من خلال أنظمة التخاذل والاستسلام، إنما من خلال المقاومة، والشرفاء في الأمة، الذين لن يتخلوا عن القضية المقدسة"، مؤكدا أن "هذا الموقف الإماراتي لن يغير أو يبدِّل من قناعة أحرار وشرفاء ومقاومي هذه الأمة بأن المقاومة وحدها هي الطريق والسبيل لتحرير فلسطين، وأن أنظمة التخاذل مصيرها، كما تؤكد كل تجارب التاريخ، إلى الهوان والذل، وأن أحرار الأمة سيبقون أمناء على قضية فلسطين وشعبها ومقدساتها".

المصدر:الوكالة الوطنية
التغطية الإخبارية