حمدان: حكومة تصريف الاعمال ووزير الداخلية مسؤولون عما يجري  

حمدان: حكومة تصريف الاعمال ووزير الداخلية مسؤولون عما يجري  

18/01/2020 | 21:11

قال أمين الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين المرابطون العميد مصطفى حمدان إن بيروت ست الدنيا ليست اقطاعية مذهبية او سوبر ماركت طائفي و وسطها تاريخ وانتماء وطني ليس ملك لأحد، وما يجري فيها نتيجة الفساد والافساد لتوحش ناهبي المال العام تحت ستار توزيع المغانم على عصابة المذاهب والطوائف الحاكمة منذ عشرات السنين الذين اذلوا اهلنا و تحديدا اهل بيروت ست الدنيا وجعلوهم مهجرين و أصابوهم في كرامتهم الغالية ومعيشتهم ومستقبل اولادهم.

وأضاف حمدان في بيان "ما يرتكب في وسط بيروت من تعديات على الأملاك العامة والخاصة مرفوض والمواجهة مع أبنائنا في الجيش والقوى الامنية مرفوضة من منطلق الحفاظ على بلدنا وليس من منطلق التحصن خلف الغرائز وتهييج العواطف المذهبية من الشركاء في السلطة لتحصين واقعهم السياسي المزري واستخدام قمع شبابنا و دموعهم كصندوق بريد في ترف بهلوانيتكم السياسية في صراعكم على من يؤلف الحكومة او من لا يؤلف.

ختاما أكد حمداد أن حكومة تصريف الاعمال ووزير الداخلية المستترة السيدة ريا الحسن هي المسؤولة عما يجري في وسط بيروت وعلى كل الجغرافية اللبنانية .

المصدر:بيان