انتصار ايار

الخارجية الإيرانية: نؤيد دائمًا الحوار والطرق السلمية لتسوية الخلافات

 الخارجية الإيرانية: نؤيد دائمًا الحوار والطرق السلمية لتسوية الخلافات

23/10/2019 | 11:53

أعرب المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي عن أمله في أن يوفر التوصل إلى التفاهم الروسي-التركي أسباب معالجة مخاوف تركيا الأمنية من جهة والحفاظ على وحدة الأراضي وتعزيز السيادة الوطنية السورية من جهة أخرى.

وأكد موسوي أن بلاده تؤيد دائما الحوار والطرق السلمية لتسوية الخلافات، وقال:"لذلك تشجع دائما طرفي الخلافات على الجلوس الى طاولة المفاوضات للتوصل الى تفاهم وفي هذا المجال يُعتبر اتفاق ضنة أساسا مناسبا لمعالجة مخاوف تركيا وسوريا وفي هذا المسار لن نتردد في تقديم أية مساعدة للحوار وايجاد تفاهم بين أنقرة ودمشق".

المصدر:وكالة تسنيم