"قولنا والعمل" تنظم مهرجانًا في شتورا بمناسبة عيد المقاومة

"قولنا والعمل" تنظم مهرجانًا في شتورا بمناسبة عيد المقاومة

27/05/2019

نظمت جمعية "قولنا والعمل" في شتورا مهرجان حاشد لمناسبة عيد المقاومة والتحرير، حضره رجال دين عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب أنور جمعية والنائب سليم عون، وممثلون عن الأحزاب والقوى والجمعيات اللبنانية والفصائل والقوى الفلسطينية.

وفي المناسبة تحدث النائب أنور جمعة فقال :" لقد مهّد عام 2000 لعصر الإنتصارات ووضع جانبا عصر الهزائم، والدليل على ذلك عام 2006 وما تلاها وما زلنا حتى اليوم نتمتع ببركة هذه الإنتصارات"، وتابع جمعة :" لبنان لن يعود إلى الزمن الإسرائيلي، ولبنان لن يدخل في مرحلة البازرا الأمريكي".

وفي شأن الموازن قال جمعة:" البلد فيه الكثير من الخيرات لكنه منهوب، ونحن موقفنا كتلة الوفاء للمقاومة أننا لن نتعرض للناس ولن نسمح في موازنتنا والتقشف فيها للناس"، وختم جمعة :" الدولة لا تدار بالهبل والغباء، فهي تدار بالعمل والمعرفة حتى يسير البلد ويُنتج، ولا أكسر له ظهره لأنني أريد أن أتقشف، فإذا تقشفت ولم أضعهم في المطان الصح، أكون تقشفت على الفاضي وأفقرت وضحيت على الفاضي".

 كما تحدث الشيخ القطان فقال :" لقد أثبت الشعب اللبناني في عامي 2000 و2006 أنه شعب عظيم يلتف حول مقاومته وجيشه".

وأكد القطان أن المقاومة لم تحرر الأرض من أجل مكتسبات ومناصب، ولم تحرر من أجل حزب أو طائفة ومذهب، بل كان هذا التحرير لكل اللبنانيين على اختلاف انتماءاتهم الطائفية والمذهبية والحزبية، واليوم نحن في لبنان ننعم بالأمن والإستقرار بفضل الله ثم المقاومة والجيش والشعب، وليس بفضل أمريكا وإسرائيل والقوى المتأمركة والمتصهينة في لبنان، وليس بفضل القرارات الدولية ومجلس الأمن وهئية الأمم المتحدة.

القطان قال أنه إذا كان من تحية نتوجه بها لأحد لمناسبة عيد المقاومة والتحرير فهي لدماء الشهداء ولكل مجاهد استشهد أو جرح في سبيل لبنان، ولكل جيش استشهد أو جرح في سبيل لبنان، والتحايا لكل السياسيين الذين أبوا إلا أن يكونوا مقاومين وفي مقدمتهم فخامة الرئيس إميل لحود ودولة الرئيس سليم الحص، وأيضا التحية لفخامة الرئيس ميشال عون الذي نرى موقفه العظيم، كذلك التحية للرئيس نبيه بري الذي كان شريكا بكل الإنتصارات.

المصدر:العهد