#أنقرة تدعو لتعزيز الجانب الاقتصادي في علاقتها مع #واشنطن

16/04/2019

دعا وزير المالية التركي براءت ألبيرق لتعزيز العلاقات الاقتصادية بين أنقرة وواشنطن كي ترتقي لمستوى الشراكة الأمنية بينهما، مشيرًا إلى ضرورة تجنب لغة التهديد والتلويح بالعقوبات.

ونقلت الوكالة عن "مصدر مطلع" أن ألبيرق، صهر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، التقى الاثنين جاريد كوشنر مستشار وصهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، خلال زيارة إلى واشنطن تستغرق نحو أسبوع.

وخلال زيارته الرسمية الأولى إلى الولايات المتحدة بعد تسلمه حقيبة المالية في تموز/يوليو الماضي، شارك ألبيرق في عدد من اللقاءات الاستثمارية، إضافة إلى اجتماعات لصندوق النقد الدولي والبنك الدولي.

وفي كلمة له أمام المشاركين في منتدى أعمال تركي أمريكي في العاصمة الأمريكية، قال ألبيرق إنه أجرى اجتماعات مثمرة في البيت الأبيض وبحث مع نظيره الأمريكي ستيف منوتشين "كثيرًا من الملفات".

وأضاف: "دعونا نتجنب التهديد بالعقوبات والألعاب على حافة الهاوية، ونعمل على بلورة جدول أعمال واقعي وإيجابي".

من جهتها، نقلت وكالة الأناضول عن ألبيرق قوله إن "العلاقات الاقتصادية التركية الأمريكية يجب أن تكون المحرك لعلاقاتنا الثنائية، وأن تكون قوية بقدر شراكتنا الأمنية".

وتأتي هذه التصريحات إثر الخلاف بين أنقرة وواشنطن حول صفقة شراء تركيا صواريخ "إس-400" الروسية، خلافًا لإرادة واشنطن التي تطالب بفسخها تحت طائلة العقوبات الأمريكية.

المصدر:روسيا اليوم