لبنان: "الجهاد الإسلامي" تكرّم المؤسسات الإعلامية الداعمة للقضية الفلسطينية

لبنان: "الجهاد الإسلامي" تكرّم المؤسسات الإعلامية الداعمة للقضية الفلسطينية

04/10/2022 | 20:18

كرّمت "حركة الجهاد الإسلامي" المؤسسات الإعلامية الداعمة للقضية الفلسطينية خلال حفل أقيم في فندق الساحة - طريق المطار بحضور حشد من الشخصيات.

من جهته، شدّد ممثل وزير الإعلام مستشاره مصباح العلي، على حق الشعب الفلسطيني في العودة إلى وطنه، معتبراً أن القضية الفلسطينية قضية حقّ لا خلاف عليه ولا لبس فيه والاحتلال مصيره الهزيمة مهما طال الانتظار وطال الزمن.

بدوره أكد وكيل الأمين العام لاتحاد الإذاعات والتلفزيونات الإسلامية ناصر أخضر، أنّ الإعلام جزءٌ من المقاومة ضد العدو، لافتاً إلى أنّ العالم بأكمله يعرف الآن أحقّية القضية الفلسطينية ومظلومية الشعب الفلسطيني ويجب الانتقال بهذا العالم نحو مرحلة تحشيد التأييد للشعب والمقاومة من أجل لحظة الإنتصار.

وباسم اللقاء الوطني الإعلامي، رأى يونس عودة أن تحرير فلسطين بات قريباً، معتبراً أن الكلمة التي لا تكون كالرصاصة هي "ملعونة وخائنة"، وقال: "هكذا تعرفنا على فلسطين، وهكذا ترعرعنا، وهكذا شبنا، وهكذا سنموت من أجل فلسطين والدفاع عنها".

من جانبه، الزميل محمد قازان أكد باسم مدير عام قناة "المنار" أهمية تلازم المساريْن الإعلامي والعسكري في المعركة مع العدو، وقال: "المعركة مستمرة ونحن معكم، وحين يتوقّف إطلاق النار يستمر إطلاق النار الإعلامي، ما يحتّم مسؤولية أكبر في معركة التطبيع والمعركة الثقافية".

وباسم رئيس مجلس إدارة شبكة "الميادين"، رأى عماد خياط أن الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني واجبٌ ومسؤولية.

كما أكد مسؤول الدائرة الإعلامية في حركة "الجهاد الإسلامي" أنور أبو طه في الختام أن المشاركين في التكريم شركاء الشعب الفلسطيني في نصره وفي معركته ضد الإحتلال، وقال: "إن شهادتكم التي تقدّمونها عبر وسائلكم الإعلامية في عصر الفضاء المفتوح لها أكبر الأثر في نصرة المستضعفين وتحقيق أهدافهم في الحرّية والاستقلال والحياة الكريمة".

المصدر:الوكالة الوطنية
التغطية الإخبارية
النائب ابو حمدان التقى رئيس بلدية زحلة.. لضرورة دوام التواصل ورفع مستوى الثقة والتعاون 
"حماس" تزفّ الشهيد مجاهد حامد: لمواجهة إجرام الاحتلال بمزيدٍ من المقاومة
بوتين: خطر الحرب النووية يتعاظم
لبنان: فرعية لجنة الإدارة المكلّفة درس اقتراحات قوانين القضاء الاداري أقرّت مادتين 
استشهاد الأسير مجاهد النجار من بلدة سلواد بعد تنفيذه عملية إطلاق نار تجاه معسكر (عوفرا) شرق رام الله
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين: روسيا تعتمد بالدرجة الأولى على الوسائل السلمية لكنها مستعدة للدفاع عن نفسها بكل الوسائل المتاحة
اليمن| السيد الحوثي: لا يمكن أن نقبل بالتفريط بكرامة شعبنا أو حريته واستقلاله، ولا بمواقفنا المبدئية تجاه قضايا أمتنا
اليمن| السيد الحوثي: الأعداء في هذه المرحلة يحاولون وضعنا بين خيارات غير منصفة ولا عادلة
اليمن| السيد الحوثي: إذا اتجهت الأمور للتصعيد نتيجة لتصعيدهم على المستوى الاقتصادي أو العسكري فإننا معنيون بالاستعانة بالله للمضي بموقفنا نحو قوة أكبر وفاعلية أكثر
اليمن| السيد الحوثي: الأمور لا تزال تراوح مكانها لأن الأمريكي مستفيد من الحرب ولا يريد إلا سلامًا يستفيد منه هو، وهذا السلام استسلام بالنسبة لنا