intifada

لبنان| الشيخ حمود اتصل بالنخالة: حركة الجهاد الآن أقوى ومستعدة لأي معركة

لبنان| الشيخ حمود اتصل بالنخالة: حركة الجهاد الآن أقوى ومستعدة لأي معركة

18/08/2022 | 15:56

أجرى رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة سماحة الشيخ ماهر حمود اتصالاً بالامين العام لحركة "الجهاد الاسلامي" في فلسطين زياد النخالة.

وكان اتصالًا مفصلًا شرح فيه النخالة كثيرًا مما أُثير  في الإعلام عن معركة الايام الثلاثة التي حصلت مؤخرًا، مؤكدًا أنَّها كانت فارقة ومهمة ووضعت حدًا لاطماع الاسرائيلي في أن يشل حركة المقاومة أو أن يحقق هدفًا حقيقًا.

وأكَّد الشيخ حمود أنَّ حركة الجهاد الآن أقوى ومستعدة لأي معركة، مشددًا على ضرورة وحتمية الحوار الدائم واللقاء الدائم مع حركة "حماس" وسائر القوى المجاهدة والمقاومة.

وأشار إلى أنَّ العدو الاسرائيلي هذه المرة، على الارجح، استطاع أن يخفي خسائره، وإن كان البعض يقول أن من أعلن عنه أنهم قضوا في حوادث سير يحتمل أنهم قتلوا في القصف، مع التأكيد بأن عدد الضحايا ليس هو المعيار، المعيار هو الموقف الاسرائيلي الذي بدا انه ضعيفٌ امام هذا القصف الذي كان يمكن ان يستمر اكثر من ذلك.

وتابع الشيخ حمود: "واضح ان الاسرائيلي هو الذي طلب وقف اطلاق النار مدعيًا انه حقق اهدافًا، واكد ان الامور تجري في احسن حال وان الضفة الغربية ستكون جاهزة، وايضا اصبحت قادرة على المواجهة دائماً وتقلق العدو الاسرائيلي، والقدرات البشرية الموجودة في حركة الجهاد قادرة على ان تستمر في المعركة وان تجدد قدراتها".

المصدر:مراسل العهد