#الشيخ_حبلي: هجوم نيوزيلندا تأكيد أن الإسلام ضحية للإرهاب  

اعتبر امام مسجد  النبي ابراهيم (ع) الشيخ صهيب حبلي  أن الهجوم الإرهابي الذي إستهدف مسجدين في نيوزيلندا، يؤكد مجدداً أن الإسلام المحمدي الأصيل هو ضحية للإرهاب إسوة بباقي الأديان والمذاهب، خلافاً لمن يحاول أن يلصق تهمة الإرهاب بالإسلام والمسلمين.

وتوجه في خطبة الجمعه بأحر التعازي لذوي الشهداء الذين سقطوا في الهجومين الإرهابيين، مؤكداً أنهم أحياء عند ربهم يرزقون لا سيما وأنهم قتلوا في يوم الجمعة الذي هو أحب الأيام الى الله ورسوله.

وتساءل الشيخ حبلي هل يعقل أن يعقد مؤتمر حول النازحين السوريين في لبنان، بينما تم إستبعاد الوزير شؤون النازحين المفترض أنه أول المعنيين بهذه المسألة، وهل ذلك يعني أن المتاجرة بقضية النازحين لا تزال مستمرة في ظل الرفض الأميركي لعودة هؤلاء النازحين الى مناطقهم التي باتت آمنة بغالبيتها بعد القضاء على الإرهاب.

كما حذر من عودة المخططات والمشاريع الأميركي الهادفة الى العبث بأمن لبنان وإستقراه، حيث ظهر ذلك مع زيارة الموفد دايفد ساترفيلد الذي جاء حاملاً لائحة شروط تحريضية، تستهدف المقاومة التي تشكل جزءًا لا يتجزأ من النسيج الشعبي والسياسي في لبنان، وسيستكملها وزير الخارجية بومبيو الذي سيزور لبنان، حاملاً في جعبته سلسلة من الإملاءات التي تريد واشنطن أن تفرضها على لبنان.

المصدر:العهد
102 قراءة | 15/03/2019