alamana

الديمقراطي اللبناني استنكر أحداث خلدة: لمحاسبة الفاعلين منعا لتكرار ما حصل

الديمقراطي اللبناني استنكر أحداث خلدة: لمحاسبة الفاعلين منعا لتكرار ما حصل

01/08/2021 | 21:21

 

إستنكر الحزب الديمقراطي اللبناني "الأحداث الأليمة التي شهدتها منطقة خلدة اليوم"، معتبرًا أن "ما حصل هو تهديد للسلم الأهلي وضرب لاستقرار المنطقة".

ودعا في بيان "الأجهزة الأمنية والقضائية إلى ضبط الوضع وبسط سلطة الدولة وتوقيف القتلة والعمل على محاسبتهم، منعًا لوقوع الإشكالات وتفاديًا لخسارة المزيد من الضحايا والإنزلاق نحو الفتنة". وشدد على "ضرورة العمل والتنسيق بين مختلف الأحزاب والمسؤولين لإنهاء ذيول الحادثة منعًا لتكرارها وحفاظًا على أمن المنطقة، خصوصًا في ظل ما يشهده لبنان من أزمات وتفلت أمني".

وكان رئيس الحزب طلال أرسلان قد أجرى إتصالات مع عدد من الجهات السياسية والأمنية من أجل التهدئة وتطويق ذيول الإشكال الذي حصل اليوم.

المصدر:بيان