عيد الفطر

"الجهاد الاسلامي": المساس بالأقصى سيكون صاعق تفجير في وجه الاحتلال

"الجهاد الاسلامي": المساس بالأقصى سيكون صاعق تفجير في وجه الاحتلال

23/04/2021 | 10:35

أكدت حركة الجهاد الاسلامي أن القدس ستبقى عنواناً للمواجهة والصراع المفتوح مع الاحتلال الصهيوني، وسيظل المسجد الأقصى المبارك قبلة المقاومة ومهوى أفئدة شعوب الأمة، مشددة على أن المساس بالأقصى أو التعدي عليه سيكون صاعق تفجير في وجه الاحتلال. 

وفي بيان لها اعتبرت الحركة أن صمود المقدسيين يُعبد الطريق نحو التحرير والعودة، موجهة التحية للمرابطين في القدس الذين يتقدمون الصفوف دفاعاً عن المسجد الأقصى وحماية لهوية المدينة المقدسة التي تستهدفها مخططات الاحتلال المجرم. 

ورأت الحركة أن بسالة المنتفضين في القدس كانت أبلغ تعبير عن صلابة العزيمة وقوة الإرادة الوطنية التي تأبى الخضوع ولا تستسلم أمام سياسات الاحتلال المتغطرس. 

وأضافت "إنّ ليالي الرباط في القدس تضيء الطريق أمام الشباب الثائر في كل الساحات والميادين ليواصلوا انتفاضتهم المباركة". 

الحركة دعت لاعتبار هذا اليوم الجمعة يوماً للغضب وتصعيد الانتفاضة إسناداً ودعماً للقدس وأهلها والمرابطين فيها، وليكن شهر رمضان المبارك مناسبة لتجديد العهد على الثبات على طريق الحق وشحذ الهمم للتصدي لكل المؤامرات التي تستهدف القضية الفلسطينية. 

كما دعت إلى تحدي الاحتلال وشد الرحال للصلاة في المسجد الأقصى والذود عنه وصد المستوطنين المقتحمين لساحاته الشريفة. 
 

المصدر:العهد-فلسطين المحتلة
التغطية الإخبارية
وزارة الصحة الفلسطينية: استشهاد فلسطيني برصاص العدو "الإسرائيلي" في الضفة الغربية ليرتفع عدد الشهداء إلى 11
فلسطينيون يحرقون البرج العسكري "الإسرائيلي" المقام على أراضي بلدة يعبد في جنين
جيش العدو: إطلاق 3 صواريخ من سوريا تجاه فلسطين المحتلة أحدها سقط في الأراضي السورية
سرايا القدس تقصف مدينة تل أبيب المحتلة بعدة صواريخ
الجهاد الإسلامي تنعى الشهيد طحان: نؤكد وحدة الإخوة والدم بين الشعبين الفلسطيني واللبناني
كتائب القسام تقصف بئر السبع المحتلة برشقة صاروخية
أبو حمزة: مستمرون في حماية أبناء شعبنا والدفاع عنهم حتى يتوقف العدوان في المسجد الأقصى والقدس وغزة والضفة وأراضينا المحتلة
أبو حمزة إلى أهالي الضفة: ندعوكم لمزيد من الاشتباك والالتحام مع العدو ونؤكد أننا معكم
الناطق العسكري لسرايا القدس أبو حمزة: معركة سيف القدس تؤكد باطل قرارات ترامب الحمقاء وأن فلسطين وحدةٌ واحدة وعاصمتها القدس عاصمةً أبدية لا يمكن لأي قوة تغييرها
دوي صافرات الإنذار في بئر السبع