لبنان: هكذا بدا المشهد في خامس أيام الإقفال

لبنان: هكذا بدا المشهد في خامس أيام الإقفال

18/01/2021 | 12:58

لليوم الخامس على صدور قرار الأقفال العام شهدت مناطق ومدن البقاع التزاما  شبه تام تماشيا مع قرار الإقفال. وسجلت نسبة الأقفال 90% في المؤسسات والمحال التجارية، إلا المستثناة منها، فيما سجلت خروقات في حركة الآليات والسيارات على الطرقات الدولية والرئيسية ومن بينها التي استحصلت على اذونات للحالات الطارئة  من قوى الأمن الداخلي والمستثناة من حالة الطواريء

وعملت دوريات من قوى الأمن الداخلي بالتعاون مع شرطة البلديات بمراقبة الالتزام داخل الاسواق التجارية ونظمت محاضر ضبط بالمخالفين تطبيق الحجر الصحي. 

وأقامت دوريات من في قوى الأمن الداخلي ومن مفارز السير حواجز على الطرقات الدولية والرئيسية وعملت على تنظيم محاضر ضبط بالمخالفين لاجراءات الحجر الصحي، وعملت بعض الصيدليات على احتكار بعض  الأدوية وتخزينها ورفع أسعارها بشكل جنوني.

وفي الجنوب، بقيت نسبة الالتزام مقبولة بنسبة كبيرة، ففي المدن بقيت المؤسسات والاسواق التجارية والمصارف ملتزمة بالاقفال التام, بينما فتحت اسواق الخضار واللحوم والدواجن وفق ما هو مدرج في نص القرار، اضافة الى ميرتي السمك في صيدا وصور، فيما فتحت الدوائر الرسمية ابوابها لاستقبال معاملات المواطنين المضطرين بنسبة حضور 10% للموظفين. 

أما في القرى، فإن الوضع اختلف حيث تفاوتت نسبة الالتزام من حيث حركة المواطنين او من حيث حركة التنقل, ويبدو  ان ذلك مرده الى عجز الكثيرين عن تأمين قوتهم اليومي نتيجة وقف أعمالهم.

في المقابل، شهد اوتوستراد صيدا - صور حركة سيارات بنسبة تراوحت بين ال30 الى  50 % في ظل شبه غياب  للقوى الامنية على الاوتوستراد , وحضور كثيف لها داخل المدن , وعلى مداخلها الرئيسية مع اقامة الحواجز وتسطير محاضر ضبط بحق المخالفين .

 

المصدر:مراسل العهد