جواد نصرالله

العالم

ما هي أبرز اهتمامات صحف مصر والمغرب العربي؟

21/08/2019

ما هي أبرز اهتمامات صحف مصر والمغرب العربي؟

سلطت صحيفة "الأخبار" المصرية اليوم الضوء على تأكيد أستاذ هندسة البترول والطاقة ثروت راغب أن مصر أصبحت مركزًا إقليميا في مجال الطاقة بفضل الاكتشافات الجديدة، والإنتاج الضخم الذي شهدته البلاد في الفترة الأخيرة.

وقال راغب إن هناك شركات كبرى أخذت مناقصات للعمل فى مجال التنقيب، موضحا أنه خلال أشهر قليلة مقبلة سيتم الإعلان عن اكتشافات أخرى كثيرة في شرق المتوسط.

وتابع راغب قائلاً:"إنتاجنا من الغاز يصل إلى 6.8 مليار قدمٍ مكعب من الغاز، وحقل "ظهر" ينتج حوالي 2.7 مليار قدم مكعب من الغاز، ولدينا اكتفاء ذاتي من الغاز الطبيعي، وتم إيقاف استيراد الغاز المسال من الخارج وبدأنا التصدير إلى الخارج".

ثروت أكد أن مصر ستصل إلى إنتاج 8 أو 10 مليار قدم مكعب من الغاز خلال عامين من الآن، وحقل "ظهر" سوف يصل إلى إنتاج 3.2 مليار قدم مكعب من الغاز في العام المقبل، وأضاف أنه سيتم الإعلان خلال أشهر عن الشركات التي سوف تقوم بالتنقيب في منطقة غرب المتوسط.

مقتل 11 إرهابيًا في اشتباكات مع الشرطة المصريّة في العريش

صحيفة "الشروق" المصرية أبرزت بدورها بيان وزارة الداخلية المصرية الذي كشف عن اتخاذ مجموعة من العناصر الإرهابية من إحدى المزارع في منطقة العبور-دائرة قسم شرطة أول العريش وكرا لهم ومُرتكزا للانطلاق لتنفيذ عملياتهم الإرهابية.

وأضاف البيان أنه تم على الفور التعامل مع تلك المعلومات ومُداهمة الوكر إلا أنه عندما شعر الإرهابيون باقتراب القوات بادروا لإطلاق النيران بكثافة، ما دفع الشرطة للتعامل معهم وأسفر ذلك عن مصرع 11 منهم، وعُثر بحوزتهم على "5 بنادق FN، وبندقيتين آليتين، وطبنجة، وعبوتين متفجرتين، وحزاما ناسفا".

تونس: دورة برلمانية استثنائية لتنقيح القانون الانتخابي

بالانتقال إلى صحف المغرب العربي، أشارت صحيفة "الشروق" التونسية إلى دعوة لعقد جلسة برلمانية العامة في دورة استثنائية يوم الخميس 22 آب/أغسطس مكن العام الحالي، على أن يُخصص جدول أعمالها للنظر في مقترحي القانونين الأساسيين عدد 2019/59 وعدد 2019/60 المتعلقين بتنقيح القانون الأساسي عدد 16 لسنة 2014 المؤرخ في 26 أيار/ماي 2014 المتعلق بالانتخابات والاستفتاء، كما تم تنقيحه وإتمامه بالقانون الأساسي عدد 7 لسنة 2017 المؤرخ في 14 شباط/فبراير 2017.

وأكد مكتب مجلس النواب ضرورة حضور النواب الجلسة العامة المخصصة لتعديل القانون الانتخابي ضمانا لاحترام الأجل الدستوري للمدة الرئاسية الوقتية المنصوص عليها بالفصلين 84 و86 من الدستور، وتفاديا لتجاوز دستوري وشيك وحرصا من المشرّع على إنجاح الانتقال الديمقراطي. 

وعاين المكتب استقالة النائبين حافظ الزواري وأحمد السعيدي من كتلة الائتلاف الوطني واستقالة النائب الطيب المدني من كتلة نداء تونس.

قذّاف الدم يتحدّث عن 30 مليار دولار قدمها القذافي لأردوغان

في سياق منفصل، اهتمت صحيفة "الجمهورية" التّونسية بخبر ظهور أحمد قذاف الدم ابن عم الرئيس الليبي السابق معمر القذافي على شاشة قناة "العربية" السعودية ليقول أن "الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وحزبه حصلا من القذافي على 30 مليار دولار كعقود استثمارية للوصول إلى الحكم والسلطة في تركيا والفوز في الانتخابات البرلمانية"، على حد تعبيره.

وقال قذاف الدم إن "القذافي كان يرغب في استقطاب تركيا كدولة كبيرة للصف العربي والإسلامي استنادا للروابط التاريخية والدينية، ووجد الفرصة سانحة في شخص رئيس حزب الرفاه الإسلامي وقتها نجم الدين أربكان والمعروف بتوجهاته الإسلامية، والذي سبق له وأن تقدّم بطلب للبرلمان التركي في العام 1980 لقطع العلاقات مع "إسرائيل" فضلا عن توجهه الداعم لإعادة العلاقات مع العالم العربي".

وأضاف قذاف الدم أن "القذافي التقى أربكان بحضور قيادات كبيرة من حزبه بينهم الرئيس التركي الحالي أردوغان وأعلن أمامهم عن دعم ليبيا للحزب ماليا ومساندتهم للوصول للسلطة والفوز في الانتخابات البرلمانية".

قذاف الدم أوضح أن "القذافي التقى أردوغان كثيرًا عقب وصوله للسلطة، واكتشف أن الشعارات والوعود التي كان يروج لها قبل فوزه في الانتخابات لم تجد طريقا للتنفيذ على أرض الواقع"، بحسب تعبيره.

الجزائر: الطلبة الجامعيون يطالبون بإشراكهم في الحوار السياسي 

أما صحيفة "الشروق" الجزائرية فأشارت في عددها إلى خروج الطلبة الجامعيون الثلاثاء في مسيرة بشوارع العاصمة لتحقيق مطالب الحراك الشعبي الذي انطلق في 22 شباط/فبراير الماضي، والمتعلقة بالتغيير الشامل وبرحيل رموز النظام السابق، مطالبين المنظومة القضائية بالمزيد من الحساب لاستئصال جذور جميع الفاسدين وناهبي المال العام.

ودعا الطلبة في مسيرتهم الـ26 إلى رحيل رموز النظام القديم واقتلاع كل جذور "ورثة السلطة"، مرددين بصوت واحد "سيستام ديقاج"، "حرروا الجزائر" و"جزائر حرة ديمقراطية"، وشددوا على سلمية مسيراتهم الطلابية، كما رفعوا يافطات تعكس خوفهم على مستقبل الحراك الشعبي منها "نريدها جزائر عادلة، آمنة، سالمة، حرة.. أمة ترضي الله والشهداء"، "مع الجيش لبناء جزائر نوفمبرية باديسية".

كما تحدث الطلبة عن رفضهم للحوار مع من وصفوهم بممثلي "العصابة" أي السلطة الحاكمة، مطالبين بحوار الكفاءات خاصة بعد إقصائهم وتهميشهم من قبل كل المبادرات التي روج لها وضمت أسماء شخصيات كبار في السن.

إقرأ المزيد في: العالم