لبنان

الشيخ قاووق: المقاومة ستبقى حصن لبنان وعنوان قوته

14/08/2019

الشيخ قاووق: المقاومة ستبقى حصن لبنان وعنوان قوته

قال نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله الشيخ نبيل قاووق "في الذكرى السنوية لانتصار المقاومة على العدوان "الإسرائيلي" عام 2006 نستحضر أروع وأسمى حكايا الصمود والتضحية وأبهى تجليات الشهادة والانتصار".

وفي كلمة ألقاها خلال حفل استقبال أقامه حزب الله في قاعة الشيخ عبد الأمير قبلان في حارة صيدا بحضور مسؤول منطقة صيدا في حزب الله الشيخ زيد ضاهر وعضو قيادة الجنوب الحاج غازي الحاج، أضاف الشيخ قاووق "في ذكرى الانتصار يتضح يومًا بعد يوم أن أهم نتائج الانتصار في تموز ٢٠٠٦ هو شعور شعبنا وشعوب المنطقة اننا قادرون على صنع الانتصار"، مؤكدًا أن لبنان نجح بكسر عنفوان العدو "الاسرائيلي" ونجح اللبنانيون بالقاء العدو الى قعر الهزيمة ولا زال حتى اليوم في قعرها.

وشدد على أن معادلة الجيش والشعب والمقاومة نجحت في تموز ٢٠٠٦  في اسقاط كل معادلات السلاح.

وتابع: "اليوم في عام ٢٠١٩ نجحت المقاومة في تحسين قدراتها العسكرية"، مؤكدًا أنها "اليوم في أفضل ايامها وهي اكثر قوة كمًا ونوعًا بينما العدو في أسوأ ايامه".

وقال نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله: "لبنان اليوم هو البلد العربي الأكثر قوة ومنعة واقتدارًا أمام التهديدات "الاسرائيلية"، مشيرًا الى أن "المقاومة جعلت العدو يخشى الحرب ويحسب الف حساب لها".

وشدد الشيخ قاووق على أن "المقاومة ستبقى حصن لبنان وعنوان قوته وسيادته وشموخه وتاج الكرامة للعرب".

ووجه الشيخ قاووق التحية لشعب فلسطين الابي للاسرى المعتقلين وللمرابطين في القدس وللأبطال في غزة والضفة.
 

إقرأ المزيد في: لبنان