العالم

"ناشونال إنترست": إيران تخطو خطوات سريعة نحو تكنولوجيا القرن الحادي والعشرين

09/08/2019

"ناشونال إنترست": إيران تخطو خطوات سريعة نحو تكنولوجيا القرن الحادي والعشرين

سلّط الكاتب ميشيل روبن في مقالة نشرت على موقع "ناشونال إنترست" الضوء على استفادة إيران من التكنولوجيات الحديثة.

ورأى الكاتب أن الغرب دائمًا ما يستخف بإيران، فيما لفت إلى أن المهندسين والعلماء الإيرانيين يتقنون تطوير التّكنولوجيا العسكرية الحديثة.

كما أشار روبن إلى أن إيران أطلقت أول قمر صناعي قبل عشرة أعوام، وإلى أن وكالة الفضاء الإيرانية أطلقت أكثر من ستة أقمار صناعية منذ ذلك الوقت.

الكاتب أضاف أن الحكومة الإيرانية شجعت أيضًا على الاستثمار في "تكنولوجيا النانو"، وأنها نظمت منافسات في هذا المجال للطلاب.

كما تابع قائلاً إن الأحداث الأخيرة التي شهدتها المنطقة تسلّط الضوء على العمل الذي تقوم به إيران في مجال الطائرات المسيرة، مشيرا إلى أنها قامت بتشغيل أول طائرة مسيرة عام 1985، وإلى أنها كانت من أولى دول المنطقة التي قامت بذلك.

روبن تحدث أيضًا عن إنشاء مراكز مشتركة بين إيران والصين في مجال "تكنولوجيا النانو"، وعن تعاون تكنولوجي بين إيران وروسيا، وأضاف أن إيران تحقق تقدما في مجال التجسس الإلكتروني ولفت إلى أنها تستفيد كذلك من "الذكاء الإصطناعي".

وأضاف الكاتب أن قوات حرس الثورة الإسلامية استفادت من الذكاء الإصطناعي في المعارك ضد تنظيم "داعش" الإرهابي، وشدد على أن قيام إيران بإسقاط الطائرة المسيرة الأميركية يؤكد ضرورة عدم الإستهانة بقدرات هذا البلد.

الكاتب تحدث أيضا عن تقدم تحققه إيران على صعيد قدراتها الذاتية في مجال الطائرات المسيرة والروبوتات، وأشار إلى أن طهران استضافت مؤتمرًا دوليًا للروبوتات و لميكاترونيك خلال شهر تشرين الأول/أكتوبر العام الماضي.

وفي الختام قال الكاتب إن الصناعات العسكرية الإيرانية قد لا تكون متأخرة كثيرا عن تلك الموجودة في دول أخرى مثل أميركا والصين وروسيا.

إقرأ المزيد في: العالم