آل شلهوب

العالم

الصين تحذر واشنطن من عواقب نشر صواريخ في آسيا 

06/08/2019

الصين تحذر واشنطن من عواقب نشر صواريخ في آسيا 

أكد مسؤول في الخارجية الصينية اليوم الثلاثاء أن بلاده ستتخذ إجراءات مضادة إذا نشرت الولايات المتحدة صواريخ متوسطة المدى في منطقة آسيا والمحيط الهادئ.

وقال المدير العام لإدارة الحد من الأسلحة التابعة للوزارة فو كونغ خلال مؤتمر صحفي في بكين: "أريد أن أوضح بشكل لا لبس فيه أن الصين لن تقف مكتوفة الأيدي، سنضطر لاتخاذ إجراءات مضادة في حال نشرت الولايات المتحدة صواريخها الأرضية متوسطة المدى في هذه المنطقة من العالم".

كما أعرب المسؤول الصيني عن قلق بكين العميق إزاء ما أعلنته واشنطن من خطط لإنتاج واختبار صواريخ أرض متوسطة المدى، وكذلك تصريحات أدلى بها بعض المسؤولين في الإدارة الأميركية حول نية الولايات المتحدة نشر مثل هذه الصواريخ في منطقة آسيا والمحيط الهادئ.

وانتقد فو كونغ انسحاب الولايات المتحدة من معاهدة الحد من الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى مع روسيا، وقال: "عندما ينسحبون من المعاهدة ويعلنون نية إجراء اختبارات قبل نهاية الشهر الحالي بالتوازي مع الحديث عن نشر هذه الصواريخ، يترك ذلك انطباعا بأن الولايات المتحدة أعدت العدة جيدا للخروج من المعاهدة".

وأضاف كونغ: "لذلك نرى أن مزاعم انتهاك روسيا للمعاهدة وعدم تضمن المعاهدة أية التزامات صينية ليست إلا ذريعة للانسحاب منها، والهدف الحقيقي الذي تتطلع إليه الولايات المتحدة من خلال الخروج من المعاهدة هو تأمين حرية التصرف لنفسها وتطوير طاقاتها الصاروخية".

وكانت موسكو قد حذرت أمس من أنها سترد بالمثل على أية خطوات قد تقوم بها واشنطن لتطوير ونشر صواريخها متوسطة وقصيرة المدى.


 

إقرأ المزيد في: العالم