العالم

بالأحرف الأولى.. الأطراف السودانية توقّع على الإعلان الدستوري

04/08/2019

بالأحرف الأولى.. الأطراف السودانية توقّع على الإعلان الدستوري

وقعت الأطراف السودانية، اليوم الأحد، في العاصمة الخرطوم بالأحرف الأولى على الإعلان الدستوري بعد الإجماع عليه أمس السبت.

وقالت مصادر مطلعة لـ"رويترز" إن المجلس العسكري السوداني وائتلاف المعارضة الرئيسي سيوقعان بشكل نهائي على الإعلان الدستوري في الـ17 من آب/ أغسطس الجاري.

وذكرت مصادر مطلعة على المفاوضات أنه سيتم في 18 آب/ أغسطس الإعلان عن تشكيل مجلس السيادة الذي سيدير البلاد خلال فترة انتقالية مدتها ثلاث سنوات تعقبها الانتخابات.

وسيتم تعيين رئيس الوزراء في الـ20 من آب/ أغسطس، وستعقد الحكومة أول اجتماع لها في الـ28 منه، كما سينعقد أول اجتماع مشترك بين مجلس الوزراء ومجلس السيادة في الأول من أيلول/ سبتمبر المقبل.

المبعوث الأفريقي للسودان رأى أن التوقيع على وثيقة اليوم يجسد التلاحم بين الجيش والشعب، معتبرا  أن اتفاق اليوم يؤسس لبناء حكم مدني ديمقراطي يحقق المساواة للجميع.

وأشار الوسيط الافريقي إلى أن الوثيقة الدستورية تؤسس للفترة الانتقالية التي سيكون شغلها الشاغل تحقيق السلام مع الحركات المسلحة.

وتابع قائلا "أظهرنا للعالم أجمع أن الأفارقة يستطيعون حل مشاكلهم بحلول أفريقية دون تدخل خارجي"، مضيفا أن أفريقيا ستستقر باستقرار السودان.

كما لفت إلى أن التوقيع النهائي على الإعلان الدستوري سيكون في 17 آب/ أغسطس.

إقرأ المزيد في: العالم

خبر عاجل