مفقودو الأثر

العالم

رئيس الشاباك السابق: ضم المنطقة C سيؤدي إلى حمام دم لا ضرورة له

02/08/2019

رئيس الشاباك السابق: ضم المنطقة C سيؤدي إلى حمام دم لا ضرورة له

أشار الرئيس السابق لجهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) يورام كوهين إلى ان تنفيذ مخطط ضم المنطقة C في الضفة الغربية إلى الأراضي الخاضعة للاحتلال، سيقود إلى "حمام دم لا ضرورة له".

وقال كوهين لإذاعة جيش الإحتلال اليوم الخميس، إنه "ينبغي التوجه إلى خطوات لتقليص الاحتلال في الضفة الغربية، تحسين المواصلات، تحسين العمل، وكذلك نقل مناطق من المنطقة B إلى المنطقة A التي تخضع لسيطرة السلطة الفلسطينية بالكامل".

يذكر أن المنطقة B تخضع لسيطرة مدنية فلسطينية واحتلال أمني إسرائيلي، بينما المنطقة C التي تبلغ مساحتها 60% من مساحة الضفة الغربية، تخضع لإحتلال إسرائيلي كامل، بموجب اتفاق أوسلو.

وصادق المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون السياسية والأمنية (الكابينيت) في وقت سابق، على مخطط لبناء 6000 وحدة سكنية في مستوطنات هذه المنطقة، و700 وحدة سكنية للفلسطينيين.

وتطرق كوهين إلى الاشتباك المسلح عند السياج الأمني في شرق قطاع غزة الليلة الماضية، واستشهد خلاله الفلسطيني هاني أبو صلاح، بعدما أصاب ضابطا وجنديين بجروح ما بين متوسطة وطفيفة، وقال إن "تل أبيب تستثمر مليارات في القوى البشرية والتكنولوجيا والاستخبارات من أجل منع أحداث كهذه، لكن في هذه الحالة جرى تنفيذ العمل بصورة جيدة".  

وأضاف أن شنّ حرب على قطاع غزة في أعقاب عملية كهذه يمكن أن يؤدي إلى جولة أخرى تطلق فيها مئات القذائف الصاروخية باتجاه "غلاف غزة"، وتابع أنه "ربما تضرر ردعنا بسبب الحقيقة أننا لم نرغب في التدهور إلى معركة كبيرة أو حرب".

إقرأ المزيد في: العالم