آل شلهوب

العالم

مسؤول محسوب على هادي يهاجم الإمارات

30/07/2019

مسؤول محسوب على هادي يهاجم الإمارات

تتوالى التصريحات التي تُبين مدى الانشقاقات في صفوف المسؤولين اليمنيين المحسوبين على الرئيس الفارّ عبد ربه منصور هادي إزاء قوات العدوان، ولا سيّما القوات الإمارتية.

نائب رئيس مجلس النواب اليمني عبد العزيز جباري وهو المعروف بأنه من جماعة هادي علّق على تغريدة عبد الخالق عبد الله، المستشار السابق لولي عهد أبوظبي التي قال فيه إن اليمن لن يكون بعد اليوم بلدا موحدا، فدعا القوى الوطنية والسياسية في البلاد إلى الوعي والحذر، وإفشال ما وصفها بـ"المؤامرة" التي تحيكها الإمارات لتقسيم اليمن.

وقال جباري مخاطبًا المستشار الإماراتي بشكل ساخر: "شكرًا لك لبشارتك لأشقائك اليمنيين بأن بلادهم بعد اليوم لن تكون موحدة". وأضاف: "هذا الموقف الأخوي الصادق من أشقائنا الذين استنجدنا بهم سيكتبه التاريخ بأحرف من نور، وسيظل الشعب اليمني مديناً لأشقائه لأنهم وقفوا إلى جانبه وقت الشدة، ولم يتركوه إلا بعد أن حولوه من دولة واحدة موحدة إلى عدد من الدول لا يعرف كم يريدون عددها".

واستمر النائب اليمني يوجه كلامه للمستشار الإماراتي بعبارات لا تخلو من الاستهزاء، قائلًا إن هذا "الإنجاز" إن تم لا يضاهيه إنجاز إلا توحيد المملكة العربية السعودية على يد الملك عبد العزيز، وتوحيد الإمارات على يد الشيخ زايد، بحسب تعبيره.

وتابع عبد العزيز جباري، في رده على المسؤول الإماراتي: "لم نكن نصدق أنكم تحبوننا هذا الحب الشديد، وتريدون لليمن الخير الكثير، وكانت عقولنا ترفض مثل هذا الكلام حتى سمعناها ولمسناها منك ومن غيرك، لكن بعد هذا لا مجال إلا تصديقك".

وقال: "لن نستغرب أن تقولها في يوم ما لدولة شقيقة أخرى بأن المملكة لن تكون موحدة بعد اليوم" ، في اشارة كما يبدو الى السعودية.

يذكر أن تغريدة الإماراتي عبد الخالق عبد الله، يوم الأحد، تحدث فيها عن تقسيم اليمن، لقيت سخطاً كبيراً في أوساط اليمنيين.

وكتب عبد الله، المستشار السابق لولي عهد أبوظبي، محمد بن زايد، عبر حسابه الشخصي في موقع "تويتر": "لن يكون هناك يمن واحد موحد بعد اليوم".

ويتهم اليمنيون أبوظبي بدعم الجماعات المسلحة في جنوبي البلاد، والسير نحو تقسيم البلاد من خلال دعم ما يسمى بـ"المجلس الانتقالي الجنوبي"، الذي عزز وجوده في مدن الجنوب ويسعى للانفصال.

إقرأ المزيد في: العالم