الخليج

مستشار في "هيومن رايتس فيرست": آل خليفة يجرون البحرين إلى كارثة

30/07/2019

مستشار في "هيومن رايتس فيرست": آل خليفة يجرون البحرين إلى كارثة

رأى المستشار في منظمة "هيومن رايتس فيرست" براين دولي أن الاعدامات الأخيرة التي نفذتها السلطات البحرينية بحق المواطنين علي العرب و أحمد الملالي، تؤكد ان سياسة النظام ستجر البحرين إلى الكارثة، والقمع الذي يمارس سيرتد سلباً في النهاية وسيكون له تداعيات سلبية على البحرين وحلفائها.

وقال دولي في مقالة نشرها موقع "لوبيلوغ" الأميركي إن النظام البحريني إستغل وجود عقوبة الإعدام في الولايات المتحدة كمبرر للإعدامات الأخيرة بحق العرب والملالي، لافتا إلى أن الاعدامات جاءت بعد يومين من اعلان إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب إعادة عقوبة الاعدام الفدرالية بعد مرور حوالي عقدين من الزمن.

ووصف الكاتب المحاكمات التي تعقد في البحرين بأنها "سياسية زائفة"، وتحدث عن "تجاهل لكلام المتهمين عن تقديمهم اعترافات تحت التعذيب، وإستخدام أدلة مفبركة"، وقال إن "المحاكمات لا ترقى أبداً إلى المعايير القانونية الدولية".

وتابع أن "البحرين تتجه نحو المزيد من الإضطراب، وأن الهيجان الشعبي الجديد ليس سوى مسألة وقت".

ونقل الكاتب عن مسؤولين حكوميين أجانب قولهم إن "الأسرة الحاكمة تجر البحرين إلى الكارثة، والقمع الذي يمارس سيرتد سلباً في النهاية، وسيكون له تداعيات سلبية ليس فقط على البحرين وإنما أيضاً على حلفائها".

وأضاف الكاتب أن جميع من التقاهم من وزارة الخارجية الأميركية وأجهزة الإستخبارات الأميركية ووزارة الخارجية البريطانية وغيرها، يرون أن الاسرة الحاكمة ما هي سوى "قنبلة موقوتة".

وقال الكاتب إن "تجاهل الولايات المتحدة للإنتهاكات التي تحصل في دول مثل البحرين والسعودية والإمارات يشجع على المزيد من "عنف الأنظمة".

إقرأ المزيد في: الخليج