آل شلهوب

الخليج

الكويت: شراء 67 محطة وقود في أسبانيا

27/07/2019

الكويت: شراء 67 محطة وقود في أسبانيا

استحوذت الكويت على 67 محطة بيع وقود بالتجزئة تتبع لشركة "ساراس إينيرجيا" في إسبانيا.

وقالت شركة البترول الكويتية العالمية "كي بي آي" في بيان  إن شبكة المحطات الـ67 الجديدة تمتد على نطاق واسع في إسبانيا وبشكل خاص في إقليم كتالونيا شمالي شرقي البلاد.

وأشار البيان إلى أنه في سياق المعايير العالية لشبكة "كيو ايت" في جميع أنحاء أوروباK فإن المحطات الجديدة ستوفر أنواع الوقود التقليدية والممتازة وأنواع الوقود البديل فضلًا عن توفير خدمات الشحن للسيارات الكهربائية فيما ستوفر أيضًا خدمات متميزة في مجال الأغذية والمشروبات بالتعاون مع العلامات التجارية الرائدة في القطاع.

وشدد البيان على أن عملية الاستحواذ على شبكة المحطات الجديدة في إسبانيا تأتي لتعزيز المكانة التنافسية في القطاع ولاسيما على صعيد المبيعات المباشرة وخدمة الديزل الدولية ورفع الحصة السوقية للشركة.

وخلال حفل بتلك المناسبة، قال الرئيس التنفيذي لشركة البترول الكويتية العالمية نواف الصباح أن الشركة تتخذ الخطوات لتعزيز مكانتها في أوروبا وتنمية أنشطتها بقطاع التجزئة في الخارج وفقا لخطة استراتيجية مدروسة.

وأضاف الصباح أن "عملية الاستحواذ الجديدة يزيد محطات الشركة من 10 مملوكة حتى الآن إلى 77 محطة في إسبانيا"، مؤكدًا أن إسبانيا تمثل مركزا للنمو ضمن استراتيجية الشركة في أوروبا، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الكويتية "كونا".

ولفت إلى أن تلك الخطوة تأتي لتعزيز نمو شركة البترول الكويتية العالمية "كي بي آي" التي تملك أكثر من 4700 محطة تحمل شعار "كيو ايت" في أوروبا التي تتطلع الشركة إلى تعزيز مكانتها فيها ولاسيما الدول التي تمثل فيها مركز قوة مثل إيطاليا وبلجيكا وهولندا ودول شمال غرب أوروبا.

وأعرب عن أمله في مواصلة النمو في الدول التي توفر فرصا واعدة وتكون ضمن سياق استراتيجية الشركة، مبينًا أن المحطات الجديدة التي سترفع جميعها شعار "كيو ايت" بحلول شهر ديسمبر/كانون الأول المقبل ستوفر خدمة شحن السيارات الكهربائية وذلك ضمن سياق حرص الشركة على منح العملاء كافة الفرص والخدمات لتزويد سياراتهم بالطاقة.

وأوضح أن عددًا كبيرًا من العملاء طلبوا أن تكون محطات "كيو ايت" التي يرتادونها مزودة بالوقود التقليدي إلى جانب الشحن الكهربائي الذي سيدعم السوق الأساسية التي هي "التزويد بالوقود".

وبالحديث عن استراتيجية شركة البترول الكويتية العالمية، قال الصباح إنها تقوم على ركيزتين أساسيتين تتجسد الأولى في نمو العمليات في أوروبا ورفع عدد محطات التزويد بالوقود مع دعم تلك المحطات بخدمات غير نفطية منها المحلات التجارية بالتعاون مع الشركات الرائدة في مجال الأغذية والمشروبات.

وأفاد أن الشركة المملوكة بالكامل من مؤسسة البترول الكويتية تقوم أيضًا بدعم سياستها النفطية وتسويق النفط الخام وكذلك المنتجات البترولية في المستقبل التي ستصدر من المصافي الكويتية بعد اكتمال المشاريع العملاقة التي تقوم بها شركة البترول الوطنية الكويتية.

ولفت إلى أن النفط الخام يتم تسويقه عن طريق مصفاة الشركة في فييتنام وأخرى جديدة تحت الانشاء في سلطنة عمان.

إقرأ المزيد في: الخليج