مفقودو الأثر

العالم

روحاني: إيران لن تستسلم تحت ذريعة المفاوضات

24/07/2019

روحاني: إيران لن تستسلم تحت ذريعة المفاوضات

أكد رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية الشيخ حسن روحاني ان "الحكومة الإيرانية لن تضيع أبدا فرصة المفاوضات من يدها، وقال: "نحن جاهزون دائما لمفاوضات عادلة وقانونية ولكن لن نستسلم تحت ذريعة المفاوضات".

وأضاف روحاني خلال جلسة للحكومة الإيرانية اليوم الأربعاء، ان "الاتفاق النووي كان ثقيلا على قلوب الإسرائيليين والرجعيين في المنطقة"، مشيرا إلى ان "السعودية و"إسرائيل" بذلتا جهدا كبيرا كي لا نحصل على نتيجة من مفاوضات جنيف، إذ تردد وزيرا الخارجية السعودي والإسرائيلي خلال المفاوضات النووية إلى فيينا وجنيف لضغط من أجل تأخير الاتفاق".

وقال إنه "بعد انسحاب الولایات المتحدة من الاتفاق النووي المبرم، أعطینا فرصة للعالم من أجل الالتزام بتعهداته"، وقال: "لا نرید التوتر أبدا لکن لا نرکع أمام الغطرسة".

كما أكد روحاني أن "مسؤولية حفظ الأمن في مضيق هرمز والخليج بعهدة إيران والدول المجاورة ولا علاقة للآخرين بذلك"، مشيرا إلى ان بلاده "تسعى إلى الحفاظ على الأمن في الخليج ومضيق هرمز وباب المندب والمحيط الهندي".

وشدد على أن "إيران لن تسمح لأحد بأن يخلّ بالأمن في الخليج ومضيق هرمز ونحن لا نسعى إلى التوتر والصراع العسكري"، لافتا إلى انه على "العالم ان یشکر جهود الحرس الثوري لصونه مضیق هرمز وإرساء الأمن فیه".

واعتبر أن "احتجاز ناقلة النفط البریطانیة من قبل الحرس الثوري هو اجراء مقتدر ودقیق ومحترف"، مضيفا ان "مضيق هرمز ليس مكانا للمزاح أو التلاعب بالقواعد الدولية للملاحة البحرية".

إقرأ المزيد في: العالم