جواد نصرالله

فلسطين

نقص الأدوية يُهدّد آلاف المرضى في غزة

17/07/2019

نقص الأدوية يُهدّد آلاف المرضى في غزة

تهدد أزمة نقص الأدوية في مستشفيات قطاع غزة آلاف المرضى خاصة أصحاب الأمراض المزمنة والخطيرة، إذ أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية أن الحصار الصهيوني حرم قرابة 50 % من مرضى القطاع من تلقي العلاج.

وفي هذا السياق، قال أشرف القدرة الناطق باسم وزارة الصحة في غزة "إننا نواجه أزمة غير مسبوقة جراء نقص الأدوية والمستهلكات الطبية وتعد الأخطر منذ الحصار".

ولفت القدرة الى أن الاحتياج السنوي من الأدوية والمستهلكات الطبية تقدر قيمته 40 مليون دولار، وما تم توفيره خلال النصف الأول من العام الجاري نحو 10 ملايين دولار من جهات مختلفة، ما يمثل 50% من المطلوب.

وطالب القدرة جميع الجهات باتخاذ إجراءات عاجلة وفاعلة لتلبية الاحتياجات الدوائية لمرضى الأورام وأمراض الدم والمناعة والكلى والأنواع المختلفة من الحليب العلاجي والأدوية العصبية والنفسية والأمراض المزمنة والحوامل والأطفال والرعاية الأولية.

وأوضح القدرة أن الوزارة تعاني جراء عدم توفر الموازنات التشغيلية والتي تقدر بنحو 5 ملايين دولار شهريًا، ما تسبب بتوقف وجبات الطعام للمرضى واضطراب مخصصات النظافة وقطع الغيار وغيرها من الاحتياجات الطارئة للمرافق الصحية.

وأشار إلى أن أزمة انقطاع التيار الكهربائي ونقص الوقود أثرت بشكل مباشر على مرافق وزارة الصحة، لافتًأ إلى أن الوزارة عمدت إلى الجهات ذات العلاقة لتنفيذ مشروع ربط المستشفيات الكبرى بخطوط شركة الكهرباء لتطويق الأزمة، وما زال العمل مستمراً لإتمام المشروع.

وكانت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة قد قالت إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي رفضت خلال العامين الماضيين منح تصاريح لسفر 40% من المرضى المحولين من قطاع غزة للعلاج في الضفة الغربية وأراضي العام 1948.

إقرأ المزيد في: فلسطين