لبنان

10/07/2019

الغريب من بنشعي: حريصون على وحدة الدروز والجبل

استقبل رئيس تيار المردة سليمان فرنجيه في دارته في بنشعي وزير الدولة لشؤون النازحين صالح الغريب على رأس وفد من قيادة الحزب "الديمقراطي اللبناني" ضم نائب رئيس الحزب نسيب الجوهري، الأمين العام وليد بركات، مدير الداخلية لواء جابر ومدير الإعلام جاد حيدر.

وقد عُقد الاجتماع بحضور الوزير السابق يوسف سعادة، وبُحثت خلاله اخر المستجدات في لبنان وما حصل في الجبل.

اثر اللقاء، قال الوزير الغريب: "تشرفنا بلقاء رئيس تيار المردة سليمان فرنجيه، هذا البيت الكريم الذي تجمعه علاقة تاريخية بين بيت فرنجيه وبيت ارسلان بغض النظر عن كل السياسة وكل الاستحقاقات وكل الاعتبارات، وهذه العلاقة تاريخية نتمسك بها مع هذا البيت الكريم".

واضاف: "استعرضنا ما حصل مؤخرًا في الجبل، وما يشكله من تهديد على كافة المستويات، وكان التأكيد على أهمية دور الدولة ومؤسساتها بحل الأمور، وقد أبدى الوزير فرنجيه حرصه واهتمامه بوحدة الجبل".

وتابع: "نحن حريصون على وحدة الدروز ووحدة الجبل بعد احقاق الحق وتحويل حادثة قبرشمون الى المجلس العدلي لما يشكله ذلك من ضمانة للجميع".

وعن البيان الذي صدر عن بكركي والذي دعا الى مصالحة في الجبل قال: "لكل شيء أسس وركائز، ونحن مع أي مسعى توافقي، نحن دعاة وحدة ولسنا دعاة حرب، ونحن ضنينون في الوحدة الدرزية والدم الدرزي، وقد دفعنا ثمنها غاليًا جدًا".

 

إقرأ المزيد في: لبنان