الخليج

09/07/2019

مغرّدون يُطلقون حملة لإنقاذ سلمان العودة من الإعدام

دشن مغردون على موقع "تويتر" حملة من أجل وقف إعدام الداعية السعودي سلمان العودة، تزامنًا مع اقتراب موعد محاكمته في نهاية الشهر الجاري.

الحملة التي أطلقها حساب "معتقلي الرأي" المعني بحقوق الموقوفين بالسعودية عبر "تويتر"، دعت إلى حملة للتغريد للمطالبة بإنقاذ العودة، مشيرًا إلى أن السلطات السعودية تجاهلت ملف الشيخ لعدة شهور.

وأوضح الحساب أن الحملة بدأت مساء أمس الاثنين، مؤكدين أنها لن تتوقف إلا بخروج العودة من السجن.

وذكرت الحملة أنه من المقرر عقد جلسة محاكمة للشيخ سلمان العودة في 28 تموز/ يوليو الجاري بعد شهور من المماطلات والتأجيل، كما دعى حساب "معتقلي الرأي" إلى التغريد عبر وسم #سننقذ_سلمان_العودة.

وكان موقع "ميدل إيست آي" البريطاني قد أكد في 21 آيار/مايو الماضي أن السلطات السعودية أصدرت أحكاما بالإعدام على كل من الداعية السعودي سلمان العودة والداعيتين عوض القرني وعلي العمري، بتهم متعددة تتعلق بـ"الإرهاب".

وكانت السلطات السعودية قد اعتقلت الثلاثة ضمن حملة على العلماء والدعاة وقادة الرأي في أيلول/سبتمبر 2017، وشرعت في محاكمتهم في جلسات سرية، حيث طالبت النيابة العامة بـ"قتل الدعاة الثلاثة تعزيرا على خلفية تهم تتعلق بالإرهاب".

وقال محامو العودة في شباط/فبراير الماضي إنهم يخشون صدور الحكم بإعدامه، وأكدوا أن محاكمة العودة "تندرج في سياق سياسة اضطهاد قضائي تقوم بها السلطات في السعودية ضد مثقفين يمارسون حقهم في حرية التعبير والرأي".

إقرأ المزيد في: الخليج