مفقودو الأثر

العالم

"يلا سوا" من "حماه" .. أطول رسالة حب ووفاء للجولان

06/07/2019

"يلا سوا" من "حماه" .. أطول رسالة حب ووفاء للجولان

بعد السويداء ودرعا وحمص، جالت رسالة دعم الجولان المحتل اليوم في حماه، وبمبادرة سورية وطنية يتم جمع نحو 3 ملايين توقيع من مختلف المحافظات، لتختتم المحطة الأخيرة للرسالة بتسليمها لممثل هيئة الأمم المتحدة في دمشق للتعبير عن رفض السوريين لإعلان ترامب بخصوص الجولان السوري المحتل.
وبمشاركة فعاليات رسمية وحزبية وشبابية وأهلية أقيمت في حماه فعالية وطنية بعنوان "يلا سوا" وقع فيها الأهالي أطول رسالة حب ووفاء للجولان العربي السوري المحتل، وتأكيداً على هويته العربية السورية. 

وقد شدد المشاركون على أن الجولان سيبقى أرضاً سورية، وسيعود للوطن الأم مهما طال أمد الاحتلال بفضل التضحيات ورفض الممارسات الصهيونية التي تتنافى مع الحقائق التاريخية والجغرافية وتتعارض مع قرارات الشرعية الدولية. 

بدورها، أشادت رئيسة فرع اتحاد الصحفيين في حماه زينة ورده بالمشاركة الواسعة من أبناء المحافظة في الفعالية بهدف التعبير عن حبهم ووفائهم للجولان، وللتأكيد على أن هذه الأرض المغتصبة من الوطن راسخة في وجدانهم وهم مصممون على استعادتها وتحريرها.
 

إقرأ المزيد في: العالم