عين على العدو

المجموعات السورية المسلّحة تخشى ما بعد الانسحاب الأمريكي من التنف

25/12/2018

المجموعات السورية المسلّحة تخشى ما بعد الانسحاب الأمريكي من التنف

في مقابلة مع قناة "كان" الصهيونية، قال مصدرُ كبيرٌ في المجموعات السورية  المسلّحة إن "الإنسحاب الأميركي من القاعدة الغربية في منطقة التنف الواقعة عند مثلث الحدود بين الأردن، العراق وسوريا، سيحقق بشكل كامل حلم إيران بخلق ممر بري بين طهران وبيروت"، حسب تعبيره.

وبحسب القناة، عُقد في الأيام الأخيرة لقاءان بين قادة فصائل المسلحين، الذين يتلقون الدعم الأمريكي، وبين مندوبين أميركيين وآخرين من "التحالف الغربي" في القاعدة نفسها.

ووفق المصدر المُعارض، الذي يتعاون مع الولايات المتحدة و"التحالف"، نُقلت في اللقاء الأخير رسائل مطمئنة بأنه لا يوجد نية حتى الآن بإقفال القاعدة المهمة، ولم تظهر حتى الآن مؤشرات على الأرض تدل على إخلائها في المدى المنظور.

القناة أشارت الى أن المسألة التي تُقلق المسلحين بهذا الخصوص هي مصير مخيّم اللاجئين "الركبان" الموجود في منطقة قريبة من القاعدة والمحاذي للحدود مع الأردن.

إقرأ المزيد في: عين على العدو