الخليج والعالم

المعارضة السودانية تتحضّر لمليونية جديدة

02/07/2019

المعارضة السودانية تتحضّر لمليونية جديدة

أعلنت المعارضة السودانية عن جدول جديد للاحتجاج يشمل دعوات لتظاهرات "مليونية" مركزية وعصيانا مدنيًا شاملًا، يومي 13 و14 يوليو/تموز الجاري.

ووفق بيان صادر عن قوى "الحرية والتغيير" المعارضة أمس، وجهت الحركة الدعوة إلى مسيرة حاشدة يوم 13 يوليو/تموز، وعصيان مدني في اليوم التالي.

وقال القيادي بالتجمع مدني عباس مدني، خلال مؤتمر صحفي أمس إن "المدنيين الذين تظاهروا بالأمس (الأحد) في 38 مدينة، لم يخربوا أو يستهدفوا المنشآت العامة، ومع ذلك قُتل 9 وأصيب 297".

وتابع: "المجلس العسكري يتحدث بلسان، وأفعاله تسير في منحى آخر، ولم يتم تسليم السلطة للمدنيين بعد 3 أشهر من عزل البشير والانتهاكات متواصلة".

وأشار الى "أننا التقينا اليوم بالمبعوثين الأفريقيين، وقالوا إنهم نظروا في ملاحظاتنا، وسيتعاملوا معها بشكل جيد وحدثونا عن ملاحظات المجلس العسكري".

وشهدت العاصمة الخرطوم و16 مدينة أخرى، تظاهرات أول من أمس الأحد، تحت عنوان "مواكب القصاص للشهداء وتسليم السلطة للمدنيين"، تلبية لدعوة من "قوى إعلان الحرية والتغيير"، قائدة الاحتجاجات الشعبية، وشابتها أعمال عنف.

وأعلنت لجنة طبية تابعة للمعارضة السودانية أمس، العثور على 3 جثامين لمحتجين بمدينة أم درمان غربي العاصمة عقب الاحتجاجات.

وبذلك يرتفع عدد قتلى احتجاجات، الأحد، إلى 10 استنادًا إلى وزارة الصحة التي أعلنت في وقت سابق سقوط 7 قتلى.

وتتحدث المعارضة عن سقوط أكثر من 150 قتيلًا خلال الاحتجاجات منذ عزل البشير.

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم