فلسطين

01/07/2019

 الاحتلال يعتقل 7 فلسطينيين في الضفة الغربية المحتلّة

اعتقلت قوات الاحتلال فجر اليوم 7 فلسطينيين في مناطق مختلفة في الضفة الغربية المحتلة، فيما جدّد المستوطنون اعتداءاتهم على الفلسطينيين في الخليل، واندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال في قرية العرقة قضاء جنين.

وفي هذا السياق، قال بيان لجيش الاحتلال إن جنوده اعتقلوا 7 فلسطينيين جرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية بذريعة المشاركة في أعمال مقاومة شعبية ضد المستوطنين وقوات الاحتلال.

واعتقلت قوات الاحتلال شابين خلال اقتحامها لمخيم الجلزون في محافظة رام الله، وقال مواطنون إن قوة عسكرية للاحتلال داهمت المخيم واعتقلت الشاب محمد باجس نخله وهو نجل القيادي في حركة "حماس" الأسير باجس نخله والذي سيفرج عنه بعد يومين.

كما اعتقل جيش الاحتلال الشاب عدي زياد عليان عقب مداهمة منزل أسرته وجرى نقلهما إلى جهة مجهولة.

واقتحمت قوات الاحتلال قرية دير أبو مشعل وداهمت منازل وشرعت بتفتيشها وتخريب المحتويات فيها والتحقيق مع ساكنيها، دون اعتقال أيا من المواطنين.

وفي شمال الضفة الغربية المحتلّة، اقتحمت قوات الاحتلال بلدة ميثلون جنوب مدينة جنين وصادرت جرارا زراعيا على وقع مواجهات عنيفة.

وفي التفاصيل نقلًا عن شهود عيان أن البلدة شهدت مواجهات واسعة أوقعت إصابات بالاختناق واستمرت لساعات صادرت خلالها قوات الاحتلال جرارا زراعيا عقب تفتيش منزل الأسير توفيق رفعت ربايعة.

كما حقق جنود الاحتلال ميدانيا مع ذوي الأسير وفتشوا منزله بدقة، فيما دارت المواجهات في محيط المنزل خلال الاقتحام.

واندلعت في ساعات الليل مواجهات مع قوات الاحتلال في قرية العرقة غرب جنين.

وذكر مواطنون أن قوات الاحتلال اقتحمت القرية ونصبت حاجزا عسكريا في خطوة استفزازية، وشرع الجنود بتوقيف المركبات والمارة والتدقيق في هوياتهم، ما أدى لاندلاع مواجهات أطلق خلالها جنود الاحتلال الأعيرة المعدنية والقنابل الصوتية والغاز المسيل للدموع دون الإبلاغ عن وقوع إصابات.

أما في محافظة الخليل، فقد أصيب  ليلا مواطن بجروح بعد اعتداء مجموعة من المستوطنين عليه في منطقة شارع الشهداء في الخليل.

وأفاد شهود عيان أن مجموعة من المستوطنين هاجموا المواطن إدريس زاهدة بأداة حادة، وأصابوه بجروح بيده نقل على إثرها إلى مستشفى عالية الحكومي في المدينة لتلقي العلاج.


 

إقرأ المزيد في: فلسطين