لبنان

الشيخ دعموش: صفقة القرن ستسقط

28/06/2019

الشيخ دعموش: صفقة القرن ستسقط

أشار نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله الشيخ علي دعموش الى أن نتائج بعض الدراسات الصادرة عن مصلحة الأبحاث الزراعية تظهر أن مياه لبنان بمعظمها ملوثة بنسب متفاوتة، تلوثًا جرثوميًا وكيميائيًا وبالمعادن الثقيلة وأن نسبة التلوث وصلت في بعض الشواطئ لا سيما الصناعية وذات الكثافة السكانية الى نسبة 100%،  وأن الصرف الصحي هو مصدر التلوث الرئيسي لنهر الليطاني .

ورأى في خطبة الجمعة أن المسؤولية الكبرى تقع على عاتق الدولة، معتبرًا في المقابل أن  كل إنسان مسؤول وعلى البلديات مسؤولية أيضًا والجميع معني بالحفاظ على الثروة المائية في لبنان والإمتناع عن رمي الردميات والبقايا والفضلات والنفايات في الأنهر، واتخاذ الاجراءات القانونية بحق المخالفين، لأنه يجب ألا نخاف من أحد عندما يكون هناك مصلحة عامة.

وفيما يخص نهر الليطاني، شدد الشيخ دعموش على أن المطلوب اتخاذ إجراءات فورية لرفع الثلوث، والسرعة في تنفيذ المشاريع المقرة، من أجل رفع الضرر والإستفادة من مياه هذا النهر الذي يُعتبر ثروة وطنية وإقتصادية للبنان.

وتطرق الى الورشة الإقتصادية التي عُقدت قبل يومين في البحرين، معتبرًا أن هدفها التمهيد لإطلاق صفقة القرن، وتعزيز وترسيخ سياسة التطبيع العربي لا سيما الخليجي مع "إسرائيل" الذي بدأ قبل سنوات بأشكال مختلفة.

ولفت الى أن صفقة القرن لا يمكن أن تكتب لها الحياة، ولا المؤتمرات والندوات والورش يمكنها أن تقنع الشعوب بالتطبيع مع "إسرائيل"، فـ "إسرائيل" كانت ولا تزال وستبقى في نظر الشعوب العربية والإسلامية كيان غاصب قائم على الإحتلال والعدوان والإرهاب ولا يمكن التعايش معه أو القبول بإحتلاله لأرض فلسطين.

وأشار الى أن الشعوب العربية عبّرت على مدى الأيام الماضية في أكثر من بلد عربي وفي فلسطين عن رفضها لصفقة القرن ولمؤتمر البحرين وللتطبيع مع "إسرائيل"، أملًا أن يعم الرفض وبكل الأشكال كل الدول العربية والإسلامية ليشعر المطبعون أنهم في عزلة حقيقية .

ورأى أن القوى السياسية في لبنان أجمعت على رفض صفقة القرن ومقاطعة مؤتمر البحرين لأن الجميع بات يدرك مخاطر وتداعيات هذه الصفقة على لبنان لا سيما فيما يتعلق بتوطين الفلسطينيين الذي يرفضه الفلسطينيون واللبنانيون جميعًا إيمانًا منهم بحق العودة الذي هو حق مقدس لا يجوز التنازل عنه.

وأكد أن الصفقة ستسقط وسيسقط معها قرن الشيطان وستحرر فلسطين بالمقاومة وستكون القدس عاصمتها الأبدية.


 

إقرأ المزيد في: لبنان