الخليج

26/06/2019

لؤي الشريف يُحقّق حلمه ويطلّ عبر قناة صهيونية!!

على هامش ورشة المنامة التطبيعية، أجرت هيئة البث الإسرائيلية "كان" مقابلة مع الباحث ومقدم البرامج السعودي لؤي الشريف،  المتخصص في اللغات والمعروف بتمكنّه من الحديث بطلاقة باللغة العبرية.

المقابلة نشرتها "كان"على حسابها على موقع "تويتر"، وفيها يقول الشريف الذي بدا فرحًا جدًّا بحديثه للمراسلة الاسرائيلية  "أحبّ العبرية بسبب الأنبياء"، مضيفًا "العبرية هي لسان أنبياء الله مثل الملك داوود، أشعيا، أرميا، دانيال، يوشع".

وادعى الشريف أن هذا العام سيحمل علامات الحل النهائي للصراع العربي الإسرائيلي، وذهب أبعد من ذلك زاعما أن الأمير محمد بن سلمان اختاره الله لتحقيق نبوءة أشعيا فيما يتعلق بما أسماه "السلام" بين الشعوب، وفق ادعاءاته.

وأثارت المقابلة الكثير من الجدل وردود الفعل، فيما اعتبر الكيان هذا الحدث خرقا إعلاميا وحضاريا هاما.

وتبجّح الباحث السعودي بشنر المقطع المصور من اللقاء على حسابه في موقع "تويتر" دون إيراد أي توضيح أو تفسير.

بالموازاة، نشر حساب "إسرائيل بالعربية" التابع لوزارة خارجية العدو الفيديو وكتب معلقا: "الناشط السعودي لؤي الشريف يتحدث بالعبرية إلى التلفزيون الإسرائيلي من المنامة، معربًا عن عشقه وحبه للغة العبرية".

يُشار الى أنها ليست المرة الأولى التي يُطلّ فيها الشريف مُستعرضًا طلاقته باللغة العبرية ومتوجّهًا الى الجمهور الاسرائيلي، في محاولة منه لاستقطاب إعلام العدو والظهور عبر وسائله، وهو ما ناله عندما أجرت "كان" معه مقابلة، تبادل فيها والمراسلة الصهيونية الضحكات.

 

 

إقرأ المزيد في: الخليج