لبنان

25/06/2019

الشيخ دعموش: ورشة المنامة خيانة موصوفة لفلسطين ‏والقدس

رأى نائب رئيس المجلس التنفيذي في‎ ‎حزب الله‎ ‎الشيخ‎ ‎علي دعموش أن الولايات المتحدة الأمريكية تحاول أن ‏تفرض إرادتها على العالم وبالأخص على دول وشعوب ‏المنطقة وأن تفرض صفقة القرن من أجل تمكين "‏إسرائيل" من الاستيلاء على فلسطين بالكامل والسيطرة ‏على المنطقة.‏

واعتبر أن أمريكا لا تعتدي على الشعب الفلسطيني فقط ‏ بل تعتدي على العرب والمسلمين والأمة ومقدساتها ‏الإسلامية والمسيحية من خلال صفقة القرن ومن خلال ‏سياستها وإجراءاتها العدوانية ضد القضية الفلسطينية ‏وحقوق الشعب الفلسطيني .‏

وشدد الشيخ دعموش على أن صفقة القرن مشروع ‏كامل لتصفية القضية الفلسطينية، وأخطر ما فيها هو ‏توطين الفلسطينيين في لبنان، والتنازل عن‎ ‎مزارع شبعا‎ ‎وتلال‎ ‎كفرشوبا،‎ ‎والقبول بحدود جديدة تقتطع‎ ‎"إسرائيل"‎ ‎فيها مئات الكيلو مترات من لبنان في البر والبحر مقابل ‏حفنة من الدولارات.

وتابع: " لبنان ليس بمنأى عن ‏تداعيات هذه الصفقة، ولا عما سيجري في ورشة ‏البحرين"، معتبرًا أن الدولة اللبنانية مطالبة بموقف رسمي موحد ‏برفض التوطين ورفض ما يصدر من مقررات عن  مؤتمر البحرين والتمسك بحق العودة وعدم الخضوع لأي ‏ابتزاز مالي واقتصادي لتمرير الصفقة أو لإحراج لبنان ‏في ملف الحدود، كما المطلوب ملاقاة موقف رئيس ‏مجلس النواب نبيه بري الحازم بمنع التوطين ‏ومقاومته بكل الوسائل المتاحة، والتمسك بحقنا في ‏المقاومة التي هي خيارنا الى جانب الشعب والجيش ‏لتحرير مزارع شبعا وتلال كفر شوبا وحماية لبنان.‏

وأكد الشيخ دعموش أن اللبنانيين اليوم واكثر من أي وقت مضى يجب ‏أن يتمسكوا بمعادلة الجيش والشعب والمقاومة لمواجهة ‏الاخطار التي يمكن ان يتعرض لها لبنان من جراء ‏صفقة القرن، ومن واجب كل العرب والمسلمين ‏حكومات وشعوبًا أن يعبروا وبكل الوسائل والاشكال عن ‏تمسكهم بالقدس وفلسطين، وبقضية الشعب الفلسطيني، ‏وأن يعلنوا رفضهم القاطع لهذه الصفقة ولهذا المشروع، ‏وأن يضعوا الخطط العملية والإمكانات اللازمة لمواجهتها ‏وإسقاطها، حتى الدول المتواطئة عليها أن تعيد
حساباتها، ‏وعليها أن تعرف أن بتواطئها على فلسطين والشعب ‏الفلسطيني ترتكب أعظم خيانة بحق الاسلام ومقدسات ‏الاسلام وبحق الأمة، وبحق أقدس قضية لديها، وأن ‏المشاركة في ورشة المنامة خيانة موصوفة لفلسطين ‏والقدس ولكل ما فيها من مقدسات.‏

واشار نائب رئيس المجلس التنفيذي في‎ ‎حزب الله الى أن الامة اذا تحركت تستطيع ان تحبط كل ‏المؤامرات التي تواجه الأمة ومقدساتها تستطيع ذلك ‏بالمقاومة والصبر والصمود والثبات والإرادة والالتفاف ‏حول محور المقاومة، فإن محور المقاومة يملك من ‏الإمكانات والقدرات والإرادة ما يجعله قادرًا على ‏المواجهة وإسقاط صفقة القرن‎.

إقرأ المزيد في: لبنان