عين على العدو

20/06/2019

الإحتلال يواجه بالونات غزة الحارقة بـ"الليزر"

انهت شركة "رفائيل" الاسرائيلية للصناعات العسكرية خلال الأيام الأخيرة سلسلة من التجارب على استخدام مدفع "ليزر" يقوم على اعتراض طائرات مسيّرة واجسام طائرة، ويمكن استخدامه من قبل مستوطني جنوب الأراضي المحتلة في مواجهة البالونات الحارقة او تلك التي تحمل اجسامًا متفجرة من قطاع غزة.

ولفتت الشركة الى أن الحديث يدور حول نظام كشف ومراقبة متقدم لديه أشعة ليزر قادرة على إحراق الأجسام الطائرة وهي تطير في الجو وتحييدها من مسافات أكثر من كيلومترين.

وقررت الجهة المعنية تطوير الوسائل القتالية في جيش الإحتلال تطوير هذا النظام الجديد الذي يقوم بإسقاط الاجسام الطائرة حتى قبل هبوطها واصابتها لهدفها خلال ثوان معدودة، وذلك بعد ان شاهدت اختراق السياج الأمني بين غزة والأراضي المحتلة من قبل بالونات حارقة او بالونات تحمل موادًا متفجرة تتسبب بحرائق وأضرارًا جمة للمزارعين وتعكر صفو حياة المستوطنين والجنود.

وذكرت "القناة الإسرائيلية الثانية" ان جيش الإحتلال سيتعين عليه قريبًا اتخاذ قراره ان كان سيستخدم هذا السلاح الجديد.

 

إقرأ المزيد في: عين على العدو