عين على العدو

18/06/2019

العدو يترقّب الوضع في مصر بعد وفاة مرسي

ذكرت صحيفة "هآرتس" الصهيونية أن كيان العدو يتابع التطورات في مصر مع إعلان وفاة الرئيس السابق محمد مرسي، وهو في حالة تأهب تحسبًا لتداعيات محتملة في مصر وقطاع غزة.

وبحسب الصحيفة، فإن الفكرة السائدة في الكيان الصهيوني هو أن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يسيطر في المحصّلة على كل البلد وينجح في قمع معارضيه، والأموال التي يحصل عليها النظام المصري من السعودية ودول أخرى في الخليج تساعده في الحؤول دون نشوب أزمة اقتصادية خطيرة تؤدي لتوقُّف المواد الإستهلاكية الأساسية للمواطنين.

ولفتت الصحيفة الى أن "تل أبيب" تخشى أن يؤثر وفاة زعيم الاخوان المسلمين على حركة حماس في قطاع غزة التي قد تدعو جمهورها للخروج في مظاهرات، لكن يمكن الافتراض بأنه إلى جانب الإعراب عن الأسى على وفاة مرسي، حماس ستمتنع عن توجيه اتهامٍ مباشر للسيسي ورجاله في القضية بسبب تخوفها من إغلاق معبر رفح، المنفذ الوحيد لقطاع غزة للعالم الخارجي في ظل الحصار الصهيوني.

إقرأ المزيد في: عين على العدو