اليمن

16/06/2019

عبد السلام: إقرار الجيش الأمريكي بسقوط طائرته التجسسية يثبت حمل العدوان لأجندة أمريكية صهيونية

أكد رئيس الوفد الوطني اليمني، محمد عبد السلام، مساء الأحد، أن إقرار الجيش الأمريكي بتبعية طائرة الاستطلاع التي تم إسقاطها في الساحل الغربي إثبات عملي أن العدوان يحمل أجندة أمريكية صهيونية.

وقال عبد السلام في تغريده لهُ إن "البقية مجرد أدوات فشلت أمام صمود اليمن فاضطر الأمريكي للانخراط بنفسه".

وأضاف" أن أمريكا متورطة في مختلف الجرائم المرتكبة للعام الخامس بحق شعبنا اليمني".

وكانت القيادة المركزية الأمريكية قد أكدت إسقاط الدفاعات الجوية اليمنية لطائرة من طراز MQ-9 تابعة لها في السادس من حزيران/يونيو في الساحل الغربي.

وقال بيان المتحدث الرسمي باسم القيادة المركزية الأمريكية في الشرق الأوسط "تم يوم 6 يونيو 2019 إسقاط طائرة أمريكية من طراز MQ-9، وتشير تقديراتنا إلى أن ذلك حدث بواسطة صاروخ من نوع أرض-جو أطلق من منظومة دفاع جوي تابعة للحوثيين من طراز " SA-6 .

الجدير بالذكر أن الدفاعات الجوية أسقطت العديد من هذه الطائرات موثقة بالفيديو، حيث يعتبر هذا النوع من الطائرات أحدث ما توصلت إليه الصناعات الأمريكية في المنطقة.

الاعتراف الأمريكي يكشف حجم المشاركة في العدوان على اليمن وارتكاب المجازر بحق المدنيين، حيث ان البرلمان الأمريكي صوت عدة مرات لوقف الدعم الأمريكي العسكري للسعودية في عدوانها على اليمن.

إقرأ المزيد في: اليمن